فرنسا تعزز علاقاتها مع إندونيسيا بعد نكسة أوكوس

ا ف ب
2021-11-25 | منذ 1 أسبوع

 

   وزير الخارجية الإندونيسي ريتنو مارسودي يتحدث إلى نظيرها الفرنسي جان إيف لودريان خلال زيارته لجاكرتا(ا ف ب)

عززت فرنسا واندونيسيا اتفاقية شراكة استراتيجية الاربعاء 24 نةفمبر 2021م  تتضمن تعزيز العلاقات الدفاعية فى الوقت الذى تعيد فيه باريس تنظيم صفوفها فى منطقة المحيطين الهندى والباسفيكى بعد انهيار صفقة غواصات بمليارات الدولارات مع استراليا .

وكانت باريس غاضبة بعد ان تخلت استراليا عن صفقة الغواصة فى سبتمبر قائلة انها لم تصدر اى تحذير بان كانبيرا تتفاوض حول اتفاقية دفاعية جديدة مع الولايات المتحدة وبريطانيا مما جعل فرنسا تعيد التفكير فى تحالفاتها فى المحيطين الهندى والباسفيكى .

التقى وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان مع نظيره الإندونيسي ريتنو مارسودي في جاكرتا لتوقيع خطة عمل قال إنها ستعزز "الشراكة الاستراتيجية بين البلدين" وتحسن العلاقات "في الشؤون الدفاعية والبحرية".

وخلال الزيارة التى استمرت يومين اجتمع لودريان ايضا مع وزير الدفاع الاندونيسى برابوو سوبيانتو الذى يقود مفاوضات جاكرتا الجارية للحصول على 36 طائرة مقاتلة من طراز رافال ، بيد انه لم يتم الاعلان عن اى اتفاق .

كما أبدت جاكرتا اهتماما بشراء الغواصات والطرادات وغيرها من المعدات العسكرية مع استمرار التوترات مع بكين.

وقالت استراليا انها قررت الحصول على غواصات تعمل بالطاقة النووية فى تحالف دفاعى جديد يدعى اوكوس مع الولايات المتحدة وبريطانيا لمواجهة الصين الصاعدة التى تقوم ببناء قواتها البحرية الخاصة واختبار عقود من الهيمنة العسكرية الامريكية فى جميع انحاء اسيا .

ومنذ ذلك الحين، تتطلع فرنسا إلى تعزيز التحالفات مع شركائها منذ فترة طويلة، اليابان والهند، ولكنها حولت اهتمامها أيضا إلى دول جنوب شرق آسيا، بما في ذلك إندونيسيا، من أجل إقامة علاقات استراتيجية أعمق في منطقة المحيط الهادئ.






كاريكاتير

إستطلاعات الرأي