طالبان أرسلت 1300 عنصر إلى شرق أفغانستان لقتال "داعش"

2021-11-23

من غير الواضح عدد المقاتلين الجدد الذين انضموا إلى صفوف تنظيم "داعش" (أ ف ب)

كابول: قالت صحيفة "واشنطن بوست" إن حكومة "طالبان" أرسلت نحو 1300 مقاتلا إلى شرقي أفغانستان، لقتال تنظيم الدولة "داعش".

وأوضحت الصحيفة أن الشهر الماضي شهد نقل نحو 1300 مقاتل إلى إقليم ننغرهار حيث ينشط تنظيم الدولة تحت مسمى ولاية خراسان.

ويقول سكان جلال آباد ومقاتلي طالبان إن الغارات الليلية التي شنتها الحركة على من يشتبه في أنهم أعضاء في تنظيم الدولة الإسلامية تزداد.

ونقلت الصحيفة عن قاري نور الله فاتح، وهو مقاتل من طالبان، قوله إن "القتال صعب، ونعم في بعض الأحيان يكون وحشيا، لكن علينا القضاء على داعش ليس فقط من أجل أفغانستان، ولكن من أجل العالم بأسره".

وأضاف: "إذا لم يستسلموا، سنقتلهم".

وبحسب "واشنطن بوست"، فإنه "من غير الواضح عدد المقاتلين الجدد الذين انضموا إلى صفوف تنظيم الدولة الإسلامية".

وقبل أيام، شنت طالبان هجوما على عدة مخابئ مشتبه بها لداعش في ولاية قندهار، جنوب أفغانستان، ما أدى إلى مقتل أربعة عناصر من التنظيم ومدنيين اثنين.

منذ عودتها إلى السلطة في كابول في 15 آب/ أغسطس، واجهت حركة طالبان التي جعلت الأمن أولويتها بعد عقود من الحرب، سلسلة هجمات شنها تنظيم الدولة-ولاية خراسان.

تنشط هذه الجماعة بشكل خاص حول مدينة جلال آباد (شرقا)، أحد معاقلها القديمة حيث استهدفت بالفعل طالبان عدة مرات.

واستهدفت الأقلية الشيعية في قندوز (شمال شرق) وكابول ومدينة قندهار، حيث أدى هجوم على أحد مساجدها في منتصف تشرين الأول/ أكتوبر إلى مقتل 60 شخصاً على الأقل.







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي