تصريحات أردوغان تضغط على الليرة وتهوي بها لقاع جديد

د ب أ- الأمة برس
2021-11-23

خسرت الليرة ما يقرب من 40% من قيمتها مقابل الدولار منذ بداية العام (د ب أ)

أنقرة: هوت الليرة التركية لمستوى قياسي منخفض جديد، الثلاثاء 23نوفمبر2021، بضغط من تصريحات أدلى بها الرئيس رجب طيب أردوغان أمس ودافع فيها عن أسعار الفائدة المنخفضة.

ووصل سعر صرف الليرة إلى 25ر12 ليرة لكل دولار، بعدما فقدت اليوم أكثر من 7% من قيمتها مقابل الدولار. وسجلت بشكل منفصل أدنى مستوى لها على الإطلاق مقابل اليورو، حيث وصلت إلى 03ر14 ليرة لكل يورو.

وبشكل عام، خسرت الليرة ما يقرب من 40% من قيمتها مقابل الدولار منذ بداية العام.

وقال أردوغان الليلة الماضية إن معدلات الفائدة المنخفضة ستساعد في تحفيز النمو الاقتصادي وخلق فرص عمل.

ويتبنى الرئيس الإسلامي نظرية غير تقليدية مفادها أن أسعار الفائدة المرتفعة تؤدي إلى ارتفاع التضخم. وعادة ما يشير لتحريم الربا في الإسلام للدفاع عن نظريته.

وقرر البنك المركزي التركي في 18 تشرين ثان/نوفمبر خفض معدل الفائدة الرئيسي إلى 15%، بعدما كان عند 19% في أيلول/سبتمبر.

وأقال أردوغان ثلاثة محافظين للبنك المركزي خلال العامين الماضيين، ما تسبب في تراجع ثقة المستثمرين.

وأعلنت هيئة الإحصاء التركية أن معدل التضخم ارتفع في تشرين أول/أكتوبر الماضي بنسبة 89ر19%على أساس سنوي.

وعدل البنك المركزي التركي مؤخرا توقعاته الخاصة بالتضخم لنهاية العام الجاري، حيث قال إنه من المتوقع أن يصل معدل التضخم السنوي إلى 4ر18% بنهاية عام 2021 ، مقابل 1ر14% في توقعات سابقة.







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي