الكويت: إعادة تكليف صباح الخالد بتشكيل الحكومة الجديدة

2021-11-22

الشيخ صباح الخالد يكلف بتشكيل حكومة جديدة (كونا)

 يتجه أمير الكويت الشيخ "نواف الأحمد"، وولي عهده الشيخ "مشعل الأحمد"، إلى إعادة تكليف الشيخ "صباح الخالد" بتشكيل الحكومة الجديدة.

وشهد الأحد، إجراء المشاورات التقليدية لتشكيل الحكومة الجديدة، حيث التقى ولي العهد الشيخ "مشعل الأحمد"، بقصر بيان، رئيس مجلس الأمة "مرزوق الغانم"، ورئيس مجلس الأمة الأسبق "أحمد السعدون"، ورئيس مجلس الوزراء الأسبق الشيخ "ناصر المحمد"، رئيس مجلس الوزراء المكلف بتسيير الأعمال الشيخ "صباح الخالد".

ونقلت صحيفة "الأنباء"، أن مرسوم تكليف الشيخ "صباح الخالد"، بترشيح أعضاء الحكومة الرابعة "سيصدر قريبا جدا"، على أن يبدأ المقابلات مع المرشحين للدخول إلى الحكومة الجديدة التي يطمح لأن تكون قادرة على الصمود والاستمرار والعطاء 3 سنوات.

ووفق المصادر، فإن عدة أولويات ستكون أمام الحكومة الجديدة، منها إعداد مشاريع مراسيم العفو الجديدة، حسب خلاصة اجتماعات لجنة السلطات الثلاث، وبلورة برنامج عمل الحكومة، ومشاريع القوانين التي ستكون ضمن أولويات السلطتين.

 كما تستهدف الحكومة الجديدة، سد شواغر القياديين في الوزارات والمؤسسات والجهات الحكومية، وتحقيق الإصلاح الهيكلي لمؤسسات الدولة، وإحكام الرقابة المالية للقضاء على قضايا غسيل الأموال.

والأسبوع الماضي، قبل أمير الكويت، استقالة الحكومة، وكلف وزراءها بتصريف الأعمال لحين تشكيل حكومة جديدة.

وجاءت استقالة الحكومة بعد ساعات من صدور مرسومي العفو الأميري عن بعض أبناء الكويت المحكومين بقضايا منذ سنوات.

وكانت الحكومة الكويتية برئاسة الشيخ "صباح الخالد" منخرطة في مواجهة مع مشرعي المعارضة، الذين أصروا على استجوابه أمام مجلس الأمة المنتخب، ما فاقم الأزمة المحتدمة أصلا بين الطرفين على خلفية الموقف من عديد القضايا، ومنها العفو عن المحكومين.

ويترقب الكويتيون تجاوز الخلافات السابقة بين السلطتين التنفيذية والتشريعية، وتمرير بعض القوانين المهمة لدعم اقتصاد البلاد المتعثر، وفي مقدمتها قانون الدين العام الذي سيمكن الحكومة من اقتراض أكثر من 60 مليار دولار على 30 عاما.







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي