إفتتاح المؤتمر التنظيمي لشبكة النساء المنتخبات على المستوى المحلي في ليبيا بتونس

الأمة برس - متابعات
2021-11-20

إفتتاح المؤتمر التنظيمي لشبكة النساء المنتخبات على المستوى المحلي في ليبيا بتونس(وكالة تونس  )

إفتتحت تونس أشغال المؤتمر التنظيمي لشبكة النساء المنتخبات على المستوى المحلي في ليبيا، تحت عنوان "دعم المشاركة السياسية المحلية للنساء في ليبيا" بمشاركة عديد الفاعلين في مجال التنمية المحلية والحكم الرشيد في ليبيا وخارجها.

واعتبر سفير الاتحاد الاروبي بليبيا خوسي ساباديل أن مشاركة المراة في الانتخابات على المستوى المحلي في ليبيا اليوم، تعتبر "مهمة للغاية" وتجعل منها امراة فاعلة في الحياة السياسية مشيرا الى دعم الاتحاد الاروبي المتواصل لشبكة النساء المنتخبات بالعمل على توسيع تمثيل النساء في البلديات في كامل التراب الليبي.

وأضاف ساباديل قائلا أن "الاتحاد الاروبي بمساعدة شركائه من منظمات أخرى كمنظمة الامم المتحدة و المركز الدولي للتنمية المحلية والحكم الرشيد وشبكة النساء المنتخبات على المستوى المحلي في ليبيا يعملون جاهدين لتوعية النساء الليبيات بأهمية العمل السياسي لبلوغ مواقع الحكم والقيادة".

وأشار سفير الاتحاد الاروبي بليبيا الى التدخل المباشر للاتحاد الاروبي قصد دعم مشاركة النساء في الانتخابيات المحلية والبرلمانية وحتى الرئاسية في المستقبل عبر برنامج دعم يمتد على ثلاث مراحل الثانية منها تنتهي في شهر افريل القادم.

و قالت رئيسة شبكة النساء المنتخبات على المستوى المحلي في ليبيا نادية بوسريول أن هدف الشبكة الاساسي هو زيادة عدد النساء في البلديات والبرلمان الليبي ودعم دور المراة في الانتخابات المحلية مشيرة صعوبة العمل في ليبييا في السنوات الاخيرة مع احتدام الصراعات والانقسامات.

وفي ذات السياق وصفت بوسريول طريق العمل في ليبيا بـ "السير على الاشواك" نظرا لما يتطلبه من تحد كبير من اجل النهوض بدور الشبكة ودور النساء في المجتمع الليبي والسعي لمشاركة المراة في الحياة السياسية خاصة عبر التشجيع للترشح للانتخابات البرلمانية المقبلة.

وقالت بوسريول أن الشبكة قد توصلت الى نتائج طيبة بعد اقناع النساء بالترشح للانتخابات المحلية السابقة في الجهات التي يغيب فيها تمثيل المراة حيث بلغت الليبيات اليوم التمثيل الكامل في شتى البلديات في كامل انحاء ليبيا.

ولفتت رئيسة الشبكة النظر الى أن الظروف في ليبيا لا تزال مستقرة بشكل كامل قبل الانتخابات الرئاسية المقررة الشهر المقبل والتي ستسبق الانتخابات البرلمانية قائلة "سعدنا بتقدم سيدات للانتخابات الرئاسية لأول مرة في تاريخ ليبيا الى جانب ترشح العديد من النساء الممثلات في البلديات الليبية للانتخابات البرلمانية".

وأكدت المديرة العامة للمركز الدولي للتنمية المحلية والحكم الرشيد نائلة العكريمي أهمية دعم التنمية المحلية في ليبيا مع الاخذ بعين الاعتبار احتياجات النساء في ليبيا وضرورة خلق مساحة للنساء القادرات على خوض غمار القيادة واللاتي يدعمن مسار التنمية في جهاتهن.

واشادت العكريمي بالحضور الكبير للمراة من كل أنحاء ليبيا خلال أشغال المنتدى اليوم، مثمنة سعي السيدات للحصول على ضمانة لتحقيق الديمقراطية والمساواة والسلم والامن في ليبيا.

واعتبرت العكريمي أن هذا المؤتمر يساهم عن طريق المراة الليبية في نشر ثقافة السلام ويجمع الليبيات المشاركات لتبليغ اصواتهن ولانتخاب المكتب التنفيذي الجديد لـ"شبكة النساء المنتخبات على المستوى المحلي في ليبيا" داعية السياسيين والقادة اليبيين للايمان بقدرة النساء على العمل السياسي وتحقيق التنمية و تحسين الحياة اليومية داخل المجتمع الليبي بكامل شرائحه.

يشار الى أن اشغال المؤتمر التنظيمي لشبكة النساء المنتخبات على المستوى المحلي في ليبيا تحت عنوان دعم المشاركة السياسية المحلية للنساء في ليبيا ستتواصل إلى غاية 21 نوفمبر 2021 وذلك في إطار أنشطة الدعم التي يقدمها برنامج تطوير الخدمات وترسيخ المساءلة على المستوى المحلي (ايصال) للشبكة والذي ينفذه المكتب الإقليمي لوكالة التعاون الدولي لجمعية البلديات الهولندية (CILG- VNG International) بتمويل من الاتحاد الأوروبي ووزارة الخارجية الهولندية ووكالة التعاون الألماني في دعم أشغال المؤتمر.

وشهد المؤتمر مشاركة مسؤولين سامين من الإدارة البلدية الليبية، وأكثر من 200 مشارك بين عضوات مجالس محلية منتخبة وممثلات وممثلين عن المجتمع المدني، وخبراء دوليين في مجال الحوكمة الشاملة والتنمية المحلية.

ويمثل المؤتمر فرصة للنقاش وتبادل الخبرات بين مختلف بلدان المنطقة حول برامج ومبادرات دعم حضور المرأة في المجالس المنتخبة وفي مواقع القرار، كما سيعرض قصص نجاح لقيادات نسائية أسهمت في تعزيز الخدمات البلدية الشاملة.

ويستهدف المؤتمر التوعية حول ضرورة تفعيل مشاركة المرأة الليبية في الحياة المحلية والسياسية، ودعم آليات صعودها إلى المجالس المنتخبة.

يشار الى أن شبكة النساء المنتخبات الليبية قد تأسست سنة 2017، وتضم أكثر من 90عضوة، فيما تتمثل أهدافها في تعزيز قدرات النساء المنتخبات وتبادل الخبرات والتجارب حول قضايا المرأة محليًّا وإقليميًّا ودوليًّا ومناهضة كل أشكال العنف ضد النساء المنتخبات، والمساهمة في فض النزاعات وإرساء الاستقرار في ليبيا.







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي