باريس تدعو إلى "حل سريع" لملف الصيد بعد لقاء جديد فرنسي-بريطاني

  ا ف ب
2021-11-10 | منذ 4 أسبوع

 

 أفراد طاقم سفينة الصيد الاسكتلندية لدى السماح لهم بمغادرة ميناء لو افر الفرنسي بتاريخ 3 تشرين الثاني/نوفمبر 2021(ا ف ب)

قال سكرتير الدولة الفرنسي للشؤون الأوروبية كليمان بون إن فرنسا دعت الثلاثاء 9 نوفمبر 2021م إلى "إيجاد حل سريع" للخلاف الدائر بينها وبين لندن بشأن تراخيص الصيد، بعد اجتماع ثنائي جديد.

وغرد على تويتر "التقيت هذا الصباح مرة أخرى ديفيد فروست نظيري البريطاني المكلف بريكست. تبقى فرنسا منفتحة على الحوار لكن يجب إيجاد حل سريع لصيادينا تطبيقاً لاتفاقياتنا".

وقال بون في وقت لاحق خلال جلسة استجواب للحكومة في الجمعية الوطنية "لم نتوصل بعد إلى حل".

واضاف "سنواصل هذا النقاش في الايام المقبلة مع امل ضئيل اقولها بصراحة وسندعم الصيادين على اي حال حتى لو كان ذلك يعني اتخاذ اجراءات اذا لزم الامر" في اشارة ضمنية الى التهديدات التي لوحت بها باريس مؤخرا، مثل منع مراكب الصيد البريطانية من تفريغ حمولتها في الموانئ الفرنسية أو تعزيز الرقابة الجمركية على جميع الشاحنات التي تصل إلى فرنسا.

من جانبه، أكد متحدث باسم داونينغ ستريت الثلاثاء أن ديفيد فروست وكليمان بون "اتفقا على التحاور مجددا في وقت لاحق من الأسبوع".

وبموجب اتفاق توصلت إليه بريطانيا مع الاتحاد الأوروبي أواخر العام الماضي، سيكون بإمكان السفن الأوروبية مواصلة العمل في مياه المملكة المتحدة إذا كان بمقدورها إثبات أنها كانت تعمل في المنطقة سابقا.

لكن قوبلت طلبات عشرات القوارب الفرنسية للصيد في مياه المملكة المتحدة الغنية بالثروة السمكية بالرفض، بحسب باريس.






كاريكاتير

إستطلاعات الرأي