ثلاثة قتلى ومفقود بحادث في حقل نفط بحري في ليبيا

  ا ف ب  
2021-11-07

 

 

ناقلة

قضى ثلاثة تونسيين فيما لا يزال رابع مفقودا بعد حادث وقع الجمعة في حقل نفط قبالة الساحل الغربي لليبيا، بحسب حصيلة جديدة السبت 6 نوفمبر 2021م .

وقالت شركة مليته للنفط والغاز التي تدير حقل البوري قبالة سواحل مدينة الزاوية "رسميا حصيلة المتوفين ثلاثة أشخاص، وشخص واحد مفقود في عمق البحر".

وكانت القنصلية العامة التونسية في العاصمة الليبية طرابلس قالت ليل الجمعة السبت "جد ظهر يوم الجمعة 5 (تشرين الثاني)نوفمبر 2021 حادث شغل أليم بحقل البوري النفطي بسواحل مدينة الزاوية اللّيبية أسفر عن وفاة مواطنَيْن تونسيَيْن تم انتشال جثمانيْهما على الفور، وفقدان إثنين آخريْن حيث تتواصل عمليات البحث عنهما إلى حد الآن".

وأضافت "تمثّل الحادث الأليم في سقوط المواطنين الخمسة من فوق أحد الخزانات العائمة على اثر انقطاع أحد الأسلاك التي تشده".

وأُنقذ تونسي خامس سقط في الماء "في الحادث وتمّ نقله إلى المستشفى عبر الاسعاف الطائر وحالته الصحّية الراهنة مستقرة"، وفق القنصلية.

وأفادت مصلحة الموانئ والنقل البحري في ليبيا في بيان نشرته على فيسبوك أنها "تلقت بلاغًا من مدير ميناء الزاوية النفطي بوقوع حادثة عند الساعة 14,30 (12,30 ت غ)".

وتابعت "تم تكليف لجنة تحقيق للذهاب لموقع الحادث للبدء في جمع الاستدلالات وإعداد تقرير بالخصوص".

يُعدّ حقل البوري البحري من أكبر الحقول في البحر المتوسط ويقع على بعد حوالى 120 كيلومترًا من الساحل الغربي لليبيا وتديره شركة مليته للنفط والغاز.

وبحسب شركة مليته للنفط والغاز، وقع الحادث "أثناء عملية فك وجر الخزان المخرد +سلوق+ والذي هو خارج الخدمة من سنة 2017".







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي