مصر تبني سارية علم أعلى من الهرم الأكبر

الشرق الأوسط
2021-10-06

ارتفاعها 191 متراً

القاهرة - عبد الفتاح فرج

تواصل مصر بناء أعلى سارية علم في العالم بالعاصمة الإدارية الجديدة (شرق القاهرة)، ولتحقيق هذا الإنجاز استقبلت مصر أول من أمس، رافعة عملاقة تعد الأكبر في العالم، وهي قادرة على حمل 1200 طن، للاستعانة بها في بناء السارية التي من المقرر أن يكون ارتفاعها 191 متراً. ووفق مسؤولي المشروع فإن طول السارية سيكون أعلى من الهرم الأكبر (138) متراً. ويقول المهندس محمد علي مدير الموقع، إن «السارية تقع في موقع مميز جداً، حيث يتوسط (ساحة الشعب)، ويتضمن مدرجات تسع 1300 فرد».

وتتكون سارية العلم من 10 وصلات بجانب وصلة متحركة مسؤولة عن تحريك العلم، وفيما يبلغ إجمالي وزن السارية 1040 طنا من الحديد، فإن العلم المصري سيكون طوله 60 متراً × 40 متراً.

وتعليقاً على استقبال الرافعة العملاقة، قال رئيس المنطقة الاقتصادية لقناة السويس يحيى زكي، في تصريحات صحافية إن «عمليات التطوير للموانئ تتيح لها استقبال حمولات ضخمة من البضائع، وكذلك استقبال أضخم السفن والمعدات المستخدمة في المشروعات القومية».

وأطول سارية علم في العالم حتى الآن مسجلة باسم المملكة العربية السعودية، حيث تم تدشينها في عام 2014 في مدينة جدة، ويبلغ ارتفاعها 170 متراً، وتتجاوز ارتفاع نظيرتها بمدينة دوشنبه عاصمة دولة طاجيكستان التي يبلغ ارتفاعها 165 متراً. وتضم العاصمة المصرية الجديدة كذلك أطول برج في أفريقيا وهو البرج الأيقوني الذي يقع في منطقة الأعمال المركزية بالعاصمة بارتفاع يقدر بنحو 400 متر. كما يجري إنشاء 20 برجاً باستخدامات متنوعة في المنطقة ذاتها، باستثمارات تقدر بنحو 3 مليارات دولار أميركي.

 







كاريكاتير

إستطلاعات الرأي