لندن تعاني من نقص حاد في سائقي الشاحنات ومستعدة للاستعانة بالجيش

الشرق الأوسط
2021-10-02

أزمة حادة في البنزين - أرشيفية

أعلنت الحكومة البريطانية عن توفيرها 5000 تأشيرة مؤقتة لسائقي الشاحنات الأجانب، وذلك لمعالجة نقص السائقين المحليين بعد الخروج من الاتحاد الأوروبي، والذي وصل عددهم إلى 100 ألف سائق.

وتستمر التأشيرة المؤقتة لمدة 3 أشهر حتى 24 ديسمبر/ كانون الأول المقبل، بحسب شبكة "إن بي سي نيوز" الأمريكية.

وتأمل بريطانيا أن تحل مشكلة نقص سائقي الشاحنات قبل حلول أعياد الكريسماس.

وعلى الرغم من العرض المغري، إلا أن العديد من سائقي الشاحنات الذين غادروا بريطانيا بعد خروجها من الاتحاد الأوروبي يقولون إنهم لا يخططون للمساعدة في حل مشكلة أثارتها جزئيا عواقب خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

ويقول أرتور جارزبسكي، وهو سائق شاحنة بولندي، يبلغ من العمر 42 عاما، إنه لن يعمل في المملكة المتحدة، لأنه لم يعد يشعر بالترحيب في بريطانيا بعد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

وقال جارزبسكي الذي أمضى عقدا من العمل لساعات طويلة على الطرق السريعة البريطانية:

"لقد قرر المجتمع الإنجليزي أن الشعب البولندي لا يستحق البقاء في المملكة المتحدة، وبعد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، يشعر السائقون البولنديون بأن سوق المملكة المتحدة غير مرغوب فيهم".

ونتيجة للعدد القليل للسائقين، فقد شهدت بريطانيا نقصا في توصيل الوقود إلى محطات البنزين، وكذلك خلو بعض أرفف محالات السوبر ماركت والبقالة

وصرح وزير الأعمال البريطاني، كواسي كوارتنغ، للصحفيين، يوم الأربعاء الماضي، في إشارة إلى مدى سوء الأمور، أن الحكومة البريطانية ستنشر الجيش لقيادة ناقلات الغاز "في اليومين المقبلين".

وغادرت بريطانيا الاتحاد الأوروبي في 31 يناير/كانون الثاني 2020.

 

 







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي