طرابلس .. بدء تجميع المقاتلين الأجانب تمهيداً لخروجهم قبل الانتخابات

2021-09-30

كشفت مصادر عسكرية في شرق ليبيا وغربها لـ"الشرق"، أنه بدأ، الأربعاء 29 سبتمبر 2021م ، تجميع المقاتلين الأجانب في معسكرات، تمهيداً لنقلهم خارج البلاد قبل الانتخابات المقررة في 24 ديسمبر المقبل.

وأكد مصدر عسكري بارز في القوات المسلحة الليبية، البدء الفعلي في عمليات انسحاب المقاتلين الأجانب من الأراضي الليبية، تنفيذاً لمهام لجنة 5+5 بالتنسيق مع الدول الفاعلة في الملف الليبي.

وأوضحت مصادر في طرابلس، أن تجميع المقاتلين السوريين يجري في "معسكر اليرموك" (المعروف سابقاً بـ"لواء 32 معزز")، الواقع في منطقة الهضبة في العاصمة، بانتظار التعليمات لنقلهم إلى مطار معيتيقة لإخراجهم من ليبيا، من دون تحديد وجهتهم حتى الآن.

 وقال المصدر إن عمليات الخروج "ستكون تدريجية"، تحسباً لأي هجمات قد تستغل الفراغ الذي سيخلفه انسحاب هؤلاء المقاتلين.

5 آلاف سوري

ووفق المصدر، يتم نقل عدد من المقاتلين السوريين التابعين لمجموعة "العمشة" إلى "معسكر اليرموك" من "قاعدة الوطية" العسكرية التي سيطرت عليها قوات موالية لحكومة الوفاق السابقة، بالتعاون مع مقاتلين سوريين وأتراك العام الماضي.

 

وقال مصدر أمني في طرابلس لـ"الشرق"، إنه تم خلال الأسبوع الماضي نقل وإخراج نحو 5 آلاف مقاتل سوري من مجموعات مختلفة، حيث تم نقلهم على دفعات عبر طائرات شحن تركية، مضيفاً أنه "من المتوقع أن تبقى مجموعة أخرى في قاعدة الوطية، وذلك إلى حين إجراء الانتخابات أو إخراجهم قبل موعدها بفترة زمنية بسيطة".

وبالتزامن مع هذه الأنباء، أظهرت مواقع لتتبع حركة الطائرات، أن طائرات شحن عسكرية تركية حطت في "قاعدة الوطية" 4 مرات بين 13 و22 سبتمبر الجاري، ومرة واحدة في مصراتة.

المصدر : تلفزيون الشرق 







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي