الجزائر: إلغاء المحكمة الأوروبية اتفاقيتين مع المغرب "مكسب تاريخي"

2021-09-30

اعتبرت وزارة الخارجية الجزائرية إلغاء محكمة العدل الأوروبية اتفاقيتين بين الاتحاد الأوروبي والمغرب، "مكسبا تاريخيا وفوزا مدويا للقضية الصحراوية".

 وقال وزير الشؤون الخارجية والجالية الوطنية بالخارج رمطان لعمامرة إن الأمر يتعلق بفوز مدو للقضية العادلة للشعب الصحراوي، من خلال الاعتراف بممثلية جبهة البوليساريو من طرف أعلى هيئة قضائية للاتحاد الأوروبي الذي يمنحه القدرة على التحرك أمام محكمة العدل الأوروبية.

وذلك وفق ما نقلت وكالة الأنباء الجزائرية عن لعمامرة تعليقا على إلغاء اتفاقيتي الصيد البحري والزراعة بين الاتحاد الأوروبي والمملكة المغربية.

وأضاف الوزير إن ذلك الإلغاء يعد فوزا لأن الأمر "يتعلق بإلغاء الاتفاقيتين المبرمتين في انتهاك صارخ للالتزام المتعلق بضرورة الحصول على موافقة الشعب الصحراوي".

وقال إن ذلك "الفوز المزدوج الذي كرسه القضاء الأوروبي يشكل مكسبا تاريخيا سيفرض نفسه على جميع البلدان الأوروبية، وعلى مؤسساتها في علاقاتهم مع المغرب كدولة مستعمرة".

وأضاف أن القرار "سيعبد الطريق أمام مرحلة جديدة في كفاح الشعب الصحراوي من أجل ممارسة حقه الثابت وغير القابل للتفاوض في تقرير المصير".

واعتبر أن ذلك "التجسيد القانوني" يأتي ليدحض "النوايا التوسعية للمملكة المغربية".

وقال لعمامرة إن "مجلس الأمن الدولي مدعو أكثر من أي وقت مضى لممارسة سلطته في ترقية وحماية الحقوق الوطنية لشعب الصحراء الغربية".

وكانت محكمة الاتحاد الأوروبي ألغت اتفاقيتين تربطان المغرب والاتحاد، وتشملان الصحراء الغربية, واعتبرت المحكمة أن جبهة البوليساريو هي الممثل الشرعي الوحيد لشعب الصحراء الغربية.

المصدر : روسيا اليوم 

 







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي