العسكريون لن يسكتوا.. حميدتي يحمل الجهاز التنفيذي مسؤولية تردي الأوضاع في السودان

الجزيرة
2021-09-28 | منذ 3 أسبوع

الخرطوم: قال الفريق أول محمد حمدان دقلو (حميدتي) نائب رئيس مجلس السيادة في السودان إن المكون العسكري في المجلس لن يسكت عن تردي الأوضاع المعيشية في البلاد، وذلك وسط توتر متصاعد بين العسكريين والمدنيين في السلطة الانتقالية.

وذكر حميدتي في كلمة ألقاها خلال حفل تخرج دفعة جديدة من قوات الدعم السريع في الخرطوم، الثلاثاء 28سبتمبر2021، أن الحالة المعيشية للمواطنين "مسؤولية الجهاز التنفيذي بالدرجة الأولى".

وتابع "صلاحياتنا في مجلس السيادة تشريفية، ونحن كعسكريين حريصون على التحول الديمقراطي"، ودعا إلى "تصحيح المسار" بمشاركة الجميع.

وتطرق حميدتي في كلمته إلى ما أعلنه الجيش من إحباط محاولة انقلابية في الآونة الأخيرة، وقال إنه قد جرى الإعداد لهذه المحاولة جيدا منذ 11 شهرا.

وخلال الحفل نفسه، قال رئيس أركان الجيش السوداني الفريق أول ركن محمد عثمان الحسين إن القوات النظامية "على قلب رجل واحد" للعبور إلى مرحلة ديمقراطية آمنة ومستقرة.

وأضاف الحسين أنه بعد التغيير "اندس بيننا أصحاب الغرض وطلبوا السلطة وشيطنوا القوات المسلحة".

ويأتي هذا استمرارا للسجال الأخير بين العسكريين والمدنيين بشأن الشراكة في إدارة المرحلة الانتقالية في السودان بعد الثورة التي أطاحت بنظام الرئيس عمر البشير.

السجال مستمر

ويواصل الجانبان تبادل الاتهامات بالمسؤولية عن تردي الأوضاع في البلاد، على الرغم من دعوات دولية لتخفيف التوتر.

وقد دعا رئيس بعثة الأمم المتحدة لدعم الانتقال في السودان فولكر بيرتس أمس الاثنين شركاء الفترة الانتقالية إلى التهدئة، وحل الأزمة في إطار الوثيقة الدستورية والاتفاق السياسي بين هؤلاء الشركاء.

من جهته قال العضو في المجلس السيادي عن المكون المدني محمد الحسن التعايشي لدى لقائه المبعوث الأممي إنه لا خيار للخروج من الأزمة إلا من خلال نجاح الفترة الانتقالية وتحقيق التحول الديمقراطي بالكامل.

من جهة أخرى، أكد رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد وقوف إثيوبيا إلى جانب السودان، ورأى أن لدى السودانيين القدرة والحكمة لإيجاد الحلول لمشاكلهم دون الحاجة لتدخلات خارجية.

ودعا آبي أحمد في منشور على صفحته بموقع "فيسبوك" (Facebook) السودانيين لعدم إفساح المجال لما سماها الإملاءات الظاهرة والخفية.

وأشار إلى أن القرن الأفريقي يمر بمرحلة من التحديات، محذرا من انزلاق الدول في صراعات داخلية تستغلها "قوى الشر الخارجية" لفرض هيمنتها، على حد تعبيره.

 

المصدر: الجزيرة



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي