بكين تطلق سراح أميركيين اثنين مُنعا من مغادرة البلاد منذ 2018

2021-09-28

 

 

ذكرت مصادر مطلعة لصحيفة "وول ستريت جورنال" الأميركية، الثلاثاء 28 سبتمبر 2021م ، أن الصين أطلقت سراح مواطنين أميركيين كانا ممنوعين من مغادرة البلاد منذ عام 2018، وسمحت لهما بالعودة إلى للولايات المتحدة بعد إبرام اتفاق بين وزارة العدل الأميركية ومسؤول تنفيذي في شركة تكنولوجيا صينية.

وتزامن خروج فيكتور وسينثيا ليو من الصين نهاية الأسبوع الماضي، مع الصفقة التي أُفرج بموجبها عن المديرة المالية لشركة "هواوي"، مينج وانتشو، مقابل إطلاق سراح مواطنين كنديين اثنين ومغادرتهما الصين.

وأكد مسؤول في وزارة الخارجية الأميركية، لم تسمه الصحيفة، أن الشقيقين فيكتور وسينثيا ليو، من ولاية ماساتشوستس، عادا إلى الولايات المتحدة الأحد الماضي، بعد أكثر من ثلاث سنوات من تعرضهم لـ "حظر مغادرة" غامض من قبل الحكومة الصينية.

ولم توجه للشقيقين، وكلاهما في العشرينات من العمر، أي اتهامات بارتكاب مخالفات في البلاد، وكانا يتمتعان بحرية الحركة في الصين، ولكن من دون مغادرتها.

وقال المسؤول لـ"وول ستريت جورنال"، إن الولايات المتحدة رحبت بعودتهما، وأن مسؤولي القنصلية في شنجهاي تعاملوا مع الأمر، وأن الولايات المتحدة تعارض استخدام حظر المغادرة القسري.

وجاء إطلاق السراح المفاجئ عقب موافقة منج على قبول بعض الاتهامات الموجهة من قبل وزارة العدل الأميركية بارتكاب مخالفات، لينتهي بذلك احتجاز المديرة المالية لهواوي في كندا المستمر منذ أواخر عام 2018.

وفي الوقت نفسه الذي عادت فيه منج إلى الصين، تم إطلاق سراح الكنديين مايكل كوفريج ومايكل سبافور الذين كانا مسجونين في الصين وأعيدا إلى وطنهما.

المصدر : تلفزيون الشرق 







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي