الجزائر تقرر إعادة فتح سفارتها في طرابلس والرئاسي الليبي يرحب

2021-09-16 | منذ 1 شهر

ثمن نائب رئيس المجلس الرئاسي الليبي  "موسى الكوني"، قرار الجزائر إعادة فتح سفارتها في العاصمة الليبية طرابلس واستئناف الرحلات الجوية بين البلدين.

واستقبل الرئيس الجزائري "عبدالمجيد تبون"، الخميس 16 سبتمبر 2021م ، "الكوني"، الذي حل بالجزائر في وقت سابق في زيارة رسمية تندرج في إطار التشاور المستمر بين البلدين الشقيقين.

وقالت الرئاسة الجزائرية، في بيان لها نشرته في صفحتها على فيسبوك، إن "تبون" أكد لـ"الكوني" على موقف الجزائر الداعم لحل الأزمة الليبية بما يسمح بإجراء الانتخابات المقررة، وبناء مؤسسات الدولة، ورفض أي شكل من أشكال التدخل الخارجي، في الشأن الليبي.

وأوضح البيان أن نائب رئيس المجلس الرئاسي الليبي أبرز التوافق الكامل مع الرئيس الجزائري حول مختلف الملفات.

وأضاف أن "الكوني" ثمن جهود الجزائر المتواصلة بالتنسيق والتشاور بما يخدم مصالح الشعبين الشقيقين، وقرار إعادة فتح سفارتها في طرابلس والقنصلية في سبها، واستئناف الرحلات الجوية بين عاصمتي البلدين (الجزائر وطرابلس)، وكذا فتح معبري غات وغدامس.

وفي 7 سبتمبر/أيلول الجاري، اختتم "الكوني" زيارته إلى النيجر؛ حيث بحث مع رئيسها، "محمد باعزوم"، عددًا من الملفات الأمنية والعسكرية، منها مكافحة الإرهاب والهجرة غير الشرعية، وتأمين الحدود ومنع الجرائم العابرة لها، والعمل على إنهاء وجود التشكيلات العسكرية، التي تهدّد استقرار المنطقة والاتجاه بإدماجها في الحياة الاجتماعية بعد عودتها لبلدانها.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي