الحكومة اليمنية تتهم الحوثيين بإخفاء وتعذيب أربعة صحفيين

2021-09-14 | منذ 1 أسبوع

عدن (الجمهورية اليمنية) - اتهمت الحكومة اليمنية المعترف بها دولياً، جماعة أنصار الله (الحوثيين)، بنقل أربعة صحفيين حكمت عليهم سابقاً بالإعدام إلى زنازين انفرادية و"تعذيبهم".
وقال وزير الإعلام في الحكومة اليمنية معمر الإرياني، في تغريدات على "تويتر"، مساء الإثنين 13-9-2021، إن جماعة الحوثيين قامت بالإخفاء القسري للصحفيين عبدالخالق عمران، وتوفيق المنصوري، وأكرم الوليدي، وحارث حُميد، ومنع الزيارة عنهم ومنع الزيارة عنهم وانقطاع أخبارهم إثر نقلهم لأحد معتقلاتها غير القانونية".
وأضاف أن "المعلومات تؤكد قيام الحوثيين بنقل الصحفيين الأربعة إلى زنازين انفرادية وتعريضهم للتعذيب بطرق وحشية من تعليق وضرب بالعصي الحديدية والأسلاك الكهربائية في مناطق حساسة".
وأشار الإرياني إلى تدهور الوضع الصحي للصحفيين إثر منعهم من تناول الأدوية لأمراض أصيبوا بها أثناء فترة اعتقالهم التي تتجاوز 6 سنوات".
وطالب المجتمع الدولي والأمم المتحدة ومنظمات حقوق الإنسان وحماية الصحفيين، "بإدانة جريمة اختطاف الصحفيين الأربعة وإخفائهم قسرا، وممارسة الضغط على قيادات الحوثيين للإفراج الفوري عنهم دون قيد أو شرط".
وفي 11 أبريل 2020 أصدرت جماعة الحوثيين حكما بإعدام الصحفيين الأربعة بعد توقيف دام قرابة 5 سنوات، إثر اتهامهم بالتعاون مع التحالف العربي بقيادة السعودية وهو ما ينفيه الصحفيون.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي