رئيس الحشد الشعبي ينفي السيطرة على الفصائل المسلحة

2021-09-02

نفى رئيس هيئة الحشد الشعبي في العراق، "فالح الفياض"، سيطرة الهيئة على الفصائل المسلحة في البلاد.

وقال "الفياض" إنه ‏"يجب التفريق بين فصائل الحشد وفصائل المقاومة التي لا سلطة لنا عليها".

وأضاف خلال جلسة حوارية في ملتقى الرافدين ببغداد، الثلاثاء الماضي: "نستغرب من الشائعات التي تصنف الحشد الشعبي على قوى اللادولة، فالحشد هو من حمى هذه الدولة من السقوط إبان حرب داعش(تنظيم الدولة)"، بحسب "روسيا اليوم".

وأكد "الفياض" أن "السيادة أهم متطلبات قيام الدولة، والحشد الشعبي يدافع عن هذه السيادة"، على حد قوله.

والشهر الماضي، قال "الفياض"، إنهم يسعون إلى تطبيق نموذج الحرس الثوري الإيراني في العراق.

وكانت فتوى المرجع الشيعي الأعلى في العراق "علي السيستاني" حول "الجهاد الكفائي"، التي صدرت في منتصف 2014، مثلت نقطة تحول مهمة في مسار الأحداث العراقية، وأدت إلى تشكيل قوات "الحشد الشعبي"؛ بهدف مواجهة تمدد تنظيم "الدولة الإسلامية" الذي سيطر على أجزاء من البلاد حينها.

وبعد مرور 7 أعوام على تأسيس هيئة الحشد، ما يزال الجدل قائما حول طبيعة عمل الهيئة ومهامها، ومدى التزامها بقرارات القائد العام للقوات المسلحة.







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي