الزمالك المأزوم إداريا يتوج بلقب الدوري فنيّا

2021-08-28 | منذ 4 أسبوع

 تتويج رغم الأزمات

القاهرة - خطف الزمالك لقبه الأوّل في الدوري المصري لكرة القدم منذ 2015 والثالث عشر في تاريخه بعد "أفضليته الفنيّة" أمام غريمه التاريخي الأهلي بالرغم من الأزمات الإدارية المتلاحقة التي تضرب الفريق منذ خروج رئيسه السابق مرتضى منصور.

وحسم فريق "القلعة البيضاء" اللقب في المرحلة قبل الأخيرة من الدوري الذي يختتم رسميا السبت بصدارة "زملكاوية" بفارق أربع نقاط عن الأهلي المتوّج باللقب 42 مرّة قياسية.

ويعتبر عبدالواحد السيد حارس مرمى الزمالك السابق أن "إحراز الدوري هو من أقوى البطولات التي حصل عليها الزمالك لعدّة أسباب، أبرزها أنها جاءت بعد منافسة شرسة وقوية من جانب الأهلي الذي ظل يُقاتل ويُصارع من أجل لقبه المفضل حتى الأمتار الأخيرة، قبل أن يحسم رجال الزمالك الأمر وهم الذين كشفوا عن معدن أصيل".

ويضيف السيد الذي حرس عرين الزمالك بين 1997 و2014 "كان موسم التحديات. تعرّض الزمالك لموسم عاصف للغاية بعد خسارة لقب دوري أبطال أفريقيا، في النسخة قبل الماضية وبالتحديد في نوفمبر 2020 أمام الأهلي".

وتابع "كانت خسارة كفيلة بتحطيم هذا الجيل، لكن بعض اللاعبين لديهم شخصية قوية ونجحوا في إعادة الأمور إلى النصاب الصحيح، على غرار طارق حامد والمغربي أشرف بنشرقي ومحمود عبد الرازق شيكابالا بالإضافة إلى أحمد سيد (زيزو)".

وعلى الضفة المقابلة، يرى وليد صلاح الدين نجم الأهلي في فترة التسعينات أن فقدان "الأحمر" لقبه "يعود في المقام الأول إلى أسباب فنية. أهم الأمور كانت ضعف خطّه الدفاعي أو يمكن القول كثرة استقبال الأهداف".

ورأى لاعب الوسط الهجومي السابق البالغ 49 عاما أن استقبال مرمى الأهلي 29 هدفا في 34 مباراة "معدل كبير للغاية لفريق يريد المنافسة على الدوري"، فيما اهتزت شباك الزمالك 21 مرّة.

ويضيف "خسر الأهلي العديد من النقاط السهلة وبالتحديد في دور الإياب، لكن الإجهاد الكبير لعب دوره نظرا لروزنامته المزدحمة في دوري الأبطال الذي أحرز لقبه (مرة عاشرة قياسية على حساب كايزر تشيفس الجنوب أفريقي)، بالإضافة إلى كأس العالم للأندية (في فبراير الماضي)، ثم بعد ذلك السوبر الإفريقي في الدوحة (الفوز على نهضة بركان المغربي)، كل ذلك أرهق الفريق وألحق عددا كبيرا من الإصابات باللاعبين".

لكن الزمالك مرّ بالعديد من الخضّات الإدارية أبرزها تلك التي أدّت إلى رحيل رئيسه الجدلي مرتضى منصور.

ويؤكّد الحارس التاريخي للزمالك أن عدم الاستقرار الإداري بعد رحيل مرتضى منصور وتعيين لجنة مؤقتة أعقبتها لجنة أخرى زاد من فرحة الانتصار ببطولة الدوري “فعدم الاستقرار الإداري منذ الشهور الأخيرة في العام الماضي كان من أكبر التحديات..".

ولم يقتصر نجاح الزمالك على صعيد كرة القدم فقط، بل توّج بألقاب محلية وقارية في كرة اليد والسلة والطائرة هذا الموسم.

 

 

 



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي