لقاحات كورونا لا تؤثر على الصحة الإنجابية

2021-08-26 | منذ 2 شهر

لقاحات لا تسبب العقملندن – ذكرت هيئة طبية بريطانية أنه لا يوجد دليل حتى الآن يشير إلى أن لقاحات كورونا ستؤثر على الخصوبة أو القدرة على الإنجاب.

وأفادت وكالة تنظيم الأدوية ومنتجات الرعاية الصحية أنه لا يوجد نمط من أي تقارير حتى الآن يشير إلى أن أيّا من اللقاحات المستخدمة في المملكة المتحدة تزيد من خطر الإجهاض أو ولادة جنين ميت.

وأكدت الوكالة أنه لا يوجد دليل يشير إلى أن لقاحات كورونا ستؤثر على الخصوبة والقدرة على الإنجاب، وفقا لما نقلته وكالة الأنباء البريطانية (بي.إيه ميديا) في الآونة الأخيرة.

ولطالما كشفت النقاشات الدائرة حول اللقاحات ضد الوباء أن نسبة ليست قليلة في كل أنحاء العالم إما ترفض اللقاح أصلا أو مترددة من أخذه بسبب مخاوف محتملة من أن يتسبب في العقم أو تغيير في الجينات.

وأظهر استطلاع للرأي في ألمانيا شارك فيه حوالي 31 ألف شخص أن 31 في المئة مازالوا مترددين ويريدون الانتظار للتأكد من خلوه من تأثيرات جانبية.
ووفقا لخبراء الصحة الألمان، فإن لقاحات فايروس كورونا المستجد المعتمدة حاليا في الاتحاد الأوروبي أظهرت فعالية كبيرة في مكافحة الوباء. وحسب معهد روبرت كوخ الألماني للأوبئة، فإن اللقاح يقلل من خطر الإصابة بالفايروس، لكنه أيضا قد تكون له أعراض جانبية لدى البعض مثل ضيق التنفس.

وحسب كلاوس سيشوتيك رئيس المعهد الفدرالي الألماني للقاحات والأدوية الطبية الحيوية، فإن ربط لقاح كورونا بالعقم لا يستند إلى حقائق علمية ويندرج ضمن الأخبار الكاذبة التي لا أساس لها من الصحة.

ويؤكد الخبراء على عدم وجود أي مؤشر على أن اللقاحات يمكنها التسبب في تعديل وراثي لدى البشر أو تغيير خلايا أجسامهم بأي شكل من الأشكال. والتجارب التي أجريت على اللقاحات المرخص لها لم تظهر وجود أعراض مرتبطة بالخصوبة.

حسام حسني: اللقاح لا يؤثر على الصحة الإنجابية للرجل أو المرأة

وأكدت الكثير من الجمعيات الطبية الألمانية عدم وجود علاقة بين اللقاح والعقم. وتعتبر تلك الجمعيات الأمر مجرد شائعة لم يؤكد الخبراء صحتها.

وكانت دراسة أميركية قد فندت الادعاءات التي لا أساس لها والتصريحات الكاذبة بخصوص الصحة الإنجابية والتي تنتشر على وسائل التواصل الاجتماعي.

وفحص باحثون الحيوانات المنوية لـ45 رجلا، قبل التطعيم بلقاح موديرنا وبعده، ولم يجدوا أي تأثير سلبي للتطعيم على القدرة الإنجابية للرجال.

وأكد حسام حسني رئيس اللجنة العلمية لمكافحة فايروس كورونا بوزارة الصحة المصرية أن “اللقاح لا يؤثر على الصحة الإنجابية للرجل أو المرأة”.

وأشار حسني في تصريح لقناة “النهار” المصرية إلى أن “كل ما نشر عن أن هناك لقاحات مضادة لكورونا تسبب التجلط أكاذيب“.

وأضاف أن “اللقاح لا يؤثر على الصحة الإنجابية للرجل أو المرأة، ولا يسبب الإصابة بالفايروس لأن الفايروس المستخدم في تصنيع اللقاح ميت”.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي