بن زايد ووزيرا الخارجية والدفاع الفرنسيين يبحثون الوضع في أفغانستان

2021-08-24 | منذ 1 شهر

بحث ولي عهد أبوظبي، الشيخ "محمد بن زايد"، ووزيري الخارجية والدفاع الفرنسيين "جان إيف لودريان" و"فلورنس بارلي"، تطورات الأوضاع في أفغانستان.

وخلال المباحثات، وجه الوزيران، الشكر لأبوظبي بخصوص إجلاء الدبلوماسيين والرعايا الفرنسيين من كابل بجانب مواطني العديد من الدول وتوفير العبور الآمن لهم.

وتناول اللقاء، الإثنين الماضي، "العلاقات الاستراتيجية بين الإمارات وفرنسا، وسبل تعزيزها وتطويرها، والقضايا محل الاهتمام المشترك، خاصة المستجدات والتطورات الحالية في أفغانستان"، بحسب وكالة الأنباء الإماراتية الرسمية "وام".

ويجري الوزيران الفرنسيان زيارة غير محددة المدة لدولة الإمارات، وسط استمرار عمليات الإجلاء من أفغانستان. 

وكانت الإمارات أعلنت عن استقبالها الرئيس الأفغاني الهارب "أشرف غني"، وعائلته لـ"أسباب إنسانية".

وأعلنت الإمارات، وبطلب من الولايات المتحدة، موافقتها على استضافة 5 آلاف أفغاني، ممن تم إجلاؤهم من أفغانستان، وذلك قبيل توجههم إلى دول أخرى.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق




كاريكاتير

إستطلاعات الرأي