أبوظبي تستضيف الرئيس الأفغاني الهارب بطائرة مليئة بالأموال

2021-08-18 | منذ 4 أسبوع

أفادت مصادر، بأن الرئيس الأفغاني الهارب "أشرف غني" استقر به المقام في العاصمة الإماراتية أبوظبي، هو وأسرته، وبحوزتهم طائرة محملة بالأموال.

ونقلت قناة "كابول نيوز"، أن "غني استقر في أبوظبي بعد مغادرة كابول بطائرة هليكوبتر مليئة بالمال"، نافية التقارير المتداولة عن فراره إلى طاجيكستان.

ولم يصدر عن السلطات الإماراتية أي تعليق أو نفي لتلك التقارير عن وجهة "غني".

ووفقاً لتقارير عدة فإن المعلومات التي تداولتها مصادر مختلفة عن استقبال سلطنة عُمان الرئيس الأفغاني السابق لم تكن دقيقة، بحسب "القدس العربي".

وهرب "غني" ومعه 4 سيارات ومروحية محملة بالمال، لكنه اضطر لترك بعض المال لأنه لم يكن يجد مكانا يتسع لأخذه.

ونقلت وسائل إعلام روسية، عن المتحدث باسم السفارة الروسية في كابل "نيكيتا إيشتشنكو"، قوله إن "4 سيارات حُملت بالمال، وحاولوا وضع جزء آخر من المال في مروحية، لكن المساحة لم تسع كل الأموال. وتُرك بعض المال ملقى على المدرج".

والأحد الماضي، سيطرت "طالبان" على العاصمة كابل، والقصر الرئاسي، بعد فرار الرئيس الأفغاني "أشرف غني" إلى الخارج، واستسلام القوات الحكومية.

ومثّل رحيل "غني" عن السلطة أحد المطالب الرئيسية لحركة "طالبان" خلال محادثات السلام مع الحكومة، إلا أنه كان يتمسك بمنصبه.

وزعم الرئيس الأفغاني الهارب أنه غادر بلاده تجنبا لإراقة الدماء لمواجهة حركة "طالبان" التي أرادت دخول القصر الرئاسي.

وتستضيف الإمارات "خوان كارلوس" ملك إسبانيا السابق، المتهم في قضايا فساد، و"بشرى الأسد" شقيقة رئيس النظام السوري "بشار الأسد"، والقيادي الفتحاوي المفصول "محمد دحلان"، وعددh من رموز نظام الرئيس اليمني الراحل "علي عبدالله صالح"، ما يسلط الضوء على تحول البلد الخليجي إلى قبلة للهاربين، ومأوى للملاحقين قضائيا، حول العالم.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي