البرهان يتهم إثيوبيا بالمماطلة ويعلن طريقة استرداد باقي أراضي السودان

2021-08-16 | منذ 2 شهر

رئيس مجلس السيادة السوداني، عبدالفتاح البرهان

الخرطوم-وكالات: اتهم رئيس مجلس السيادة السوداني، عبدالفتاح البرهان، الاثنين 16أغسطس2021، إثيوبيا بالمماطلة لعدم ترسيم الحدود، مؤكدا تصميم بلاده على تعمير أراضي الفشقة.

وخلال فعالية كبيرة احتفالا باستعادة أراضي الفشقة السودانية من إثيوبيا، قال البرهان: "نحن مصصمون على تعمير أراضي الفشقة وهذه البداية، وإثيوبيا ظلت طول السنين الماضية تماطل لعدم ترسيم الحدود معنا".

وأضاف أن "كل السودانيين يدافعون عن أراضي الفشقة ومع أهالي الفشقة من أجل تعميرها واستقبال الاستثمار فيها"، متابعا: "لدينا متبق من الأراضي لم نستعدها بعد وسوف نستعيدها بالطرق السلمية والدبلوماسية مع إثيوبيا، ونسعى لإعادة العلاقات مع إثيوبيا لأنها دولة جارة للسودان".

وكان نائب رئيس هيئة الأركان بالجيش السوداني، الفريق منور عثمان نقد، قال إن "الاستثمار في الأراضي المحررة بالفشقة يقع على عاتق سلطات حكومة الولاية، وهي التي تحدد من يزرع أو يستثمر"، مضيفا أن سلطات القضارف هي الجهة المخول لها تحديد طريقة توزيع الأراضي وفقا للوائح والقوانين والإجراءات المتبعة.

وفي الشهر الماضي، قال عضو مجلس السيادة السوداني، الفريق ركن ياسر العطا، إن بلاده لن تتنازل عن مناطق الفشقة الحدودية، التي تشهد اشتباكات بين القوات السودانية والإثيوبية إثر ادعاء كل طرف تبعيتها له.

وتشهد العلاقات السودانية الإثيوبية، توترا، على خلفية إعادة الجيش السوداني انتشاره في منطقة الفشقة الحدودية في نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي، وإعلانه بعد ذلك استرداد 90% من الأراضي الخصبة التي كانت تحت سيطرة مزارعين ومسلحين إثيوبيين.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي