ماكرون في بغداد نهاية الشهر للمشاركة في "مؤتمر إقليمي"

2021-08-09 | منذ 4 شهر

الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون

وكالات - يتطلع الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، إلى المشاركة في "مؤتمر إقليمي" تستضيفه العاصمة العراقية بغداد نهاية الشهر الحالي، دعي إليه أيضا قادة دول مجاورة مثل السعودية وتركيا.

وجاء في بيان صدر عن رئاسة الوزراء العراقية، اليوم الاثنين 9 أغسطس/آب الجاري، عقب اتصال بين ماكرون ومصطفى الكاظمي، إن رئيس الوزراء العراقي أبلغ ماكرون بأن "فرنسا شريك حقيقي للعراق".

وأعلن ماكرون من جهته عن "دعمه الكامل للعراق" وأشاد بـ"الدبلوماسية العراقية المتوازنة".

وستشكل هذه ثاني زيارة لماكرون إلى العراق خلال أقل من عام.

وكانت وزارة الخارجية العراقية قد قدمت دعوات للمشاركة في المؤتمر لكل من الرئيس التركي، رجب طيب إردوغان، والملك السعودي، سلمان بن عبد العزيز.

يأتي ذلك فيما استضافت بغداد خلال الأشهر الماضية مفاوضات بين وفدين إيراني وسعودي لمناقشة تحسين العلاقات المتوترة بين البلدين.

ومن غير الواضح بعد ما إذا كانت طهران ستشارك كذلك في المؤتمر الإقليمي المزمع عقده نهاية الشهر.

ويأتي ذلك في ظل أوضاع اقتصادية وأمنية معقدة يعيشها العراق، خاصة مع انتشار وباء كورونا الذي أنهك القطاع الصحي في البلاد.

كما يستعد العراقيون لانتخابات في أكتوبر المقبل يرافقها جدل سياسي يتعلق بمواقف الكتل السياسية والناشطين العراقيين من إجرائها في ظل الظروف الأمنية والسياسية المعقدة.






كاريكاتير

إستطلاعات الرأي