علماء: «كورونا» يعزز سلبا تغيرات الدماغ عند كبار السن

2021-08-02 | منذ 2 شهر

لندن- نشر موقع "ميدكال إكسبريس" الطبي المتخصص نتائج دراسة علمية خلصت الى أن هناك زيادة بخطر الإصابة بأمراض التنكس العصبي لدى من أصيبوا بعدوى فيروس كورونا بغض النظر عن شدة أعراض المرض.
وحسب الموقع، فقد اكتشف العلماء أن فيروس كورونا يمكن أن يعزز التغيرات في دماغ كبار السن على غرار تلك التي شوهدت في حالة مرض ألزهايمر، وهو شكل من الخرف غير قابل للشفاء يؤدي إلى الوفاة.
وفي هذا الاطار، قام الخبراء بتحليل عدة حالات لكبار السن في الأرجنتين وحددوا التغيرات في الذاكرة والتفكير المرتبط بمرض ألزهايمر لمدة ستة أشهر على الأقل بعد الإصابة بفيروس كورونا؛ فيما وجد باحثون آخرون بروتينات مرتبطة بالخرف بدم سكان نيويورك المصابين بالفيروس وظهرت عليهم أعراض عصبية بمرحلة مبكرة.
وحسب الدراسة الجديدة، فبين ثلاثة وستة أشهر بعد الإصابة بكورونا عانى حوالى 20% من 300 شخص شملهم الاستطلاع من مشاكل في الذاكرة قصيرة المدى، و34% من إعاقات أكثر خطورة بما فيها صعوبة العثور على الكلمات وصعوبة في الذاكرة طويلة المدى. لكن الاشخاص الذين كانوا أكثر عرضة للخطر هم الذين يعانون من مشاكل بحاسة الشم حيث ترتبط منطقة حاسة الشم في الدماغ ارتباطًا مباشرًا بمناطق مهمة للذاكرة وفقدان القدرة على الشم هو في بعض الأحيان علامة مبكرة على الأمراض التنكسية كألزهايمر أو باركنسون.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي