"طالبان" تهاجم مقر مكتب أممي في هرات مجددا والأمن الأفغاني يستعيد السيطرة

2021-07-31 | منذ 2 شهر

كابول-وكالات: قالت وزارة الدفاع الأفغانية، إن حركة "طالبان" جددت هجومها على مكتب للأمم المتحدة في ولاية هرات شمالي البلاد، بعد ساعات من هجوم خلف قتلى ومصابين في صفوف الأمن الأفغاني.

وقال نائب الناطق باسم الوزارة، فؤاد أمان، عبر "تويتر": "هاجمت حركة طالبان الإرهابية، مرة أخرى مكتب الأمم المتحدة في منطقة غوزارا بولاية هرات اليوم. قوات الأمن والدفاع الأفغانية تقاتل الإرهابيين وستصد هجومهم".

وفي تغريدة أخرى، أكد أن "الوضع عاد لطبيعته على أطراف المدينة، وقوات الأمن متواجدة في الأماكن التي تم تطهيرها".

وكانت بعثة الأمم المتحدة لمساعدة أفغانستان "يوناما" قد ذكرت، أمس الجمعة، أعلنت عن تعرضها لهجوم على يد مجهولين، دون وقوع إصابات بين أعضاء البعثة. وذكرت البعثة الأممية على موقعها الرسمي، "تدين الأمم المتحدة في أفغانستان بشدة الهجوم على مقرها الرئيسي في هرات اليوم، والذي أدى إلى مقتل ضابط شرطي أفغاني وإصابة ضباط آخرين".

هذا وتصاعدت وتيرة العنف والقتال في أفغانستان في ظل تعثر المفاوضات بين طرفي النزاع، للتوصل إلى اتفاق دائم لوقف إطلاق النار، وبحث المستقبل السياسي للبلاد. وتؤكد "طالبان" (المحظورة في روسيا) استمرار الهجوم على قوات الأمن في معظم أنحاء البلاد؛ معلنة سيطرة مقاتليها على معظم خط الحدود الدولية.

ولاحقا اتفق الطرفان على تجنيب المدنيين والبنى التحتية أعمال العنف، فضلا عن تسريع وتيرة المفاوضات. إلى ذلك، أعلنت القيادة المركزية الأميركية انسحاب ما يزيد عن 95 في المئة من قواتها من أفغانستان، وذلك تنفيذا لقرار الرئيس جو بايدن، الخاص بسحب القوات بشكل كامل، بحلول 11 سبتمبر/ أيلول القادم.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي