رسام يستعيد شهرته الفنية بعد المعاناة والتشرّد

2021-07-28 | منذ 3 شهر

هناك خيط رفيع يفصل الحلم عن الحقيقة، لكن بالنسبة إلى الرسام الأمريكي المشرد، الذي احترق مرسمه في سانتا مونيكا بكاليفورنيا، كان خيطاً فاصلاً بين التشرد والنجومية.

وبفضل قوة وسائل التواصل الاجتماعي والتعاطف الإنساني، انتقل الرسام ريتشارد هاتشينز، من العيش في الشوارع إلى عرض لوحاته في أكبر معرض فني في بيفرلي هيلز، وبيع لوحاته بملايين الدولارات، لأمثال أوبرا وينفري، ومغني الراب «2 تشاينز»، و«ويز خليفة»، وغيرهم.

يقول ريتشارد لشبكة «جي إن إن»: «الناس هم مصدر إلهامي، وأنا لا أحاول أن أصبح ثرياً.. لكن العالم مد يده إليَّ بشكل مذهل».

ووفقاً لموقع «غوود نيوز» الكندي، كان ريتشارد في ما مضى فناناً مشهوراً، يملك لوحات للمغني مارفن غاي، وبطل الرياضة محمد علي، وبعد تدهور أوضاعه، ومعاناته النفسية، كان من الصعب تصور نهوضه من جديد. لكنه التقى بالمصادفة بمؤسس منظمة غير ربحية، يدعى تشارلي جابالاي، أحضر له قماشات وبعض الزيوت للرسم، ومن ثم ساعده في الاتصال بصديق قديم يدير صالة عرض «كول هيرت»، وهي الأكبر في «بيفرلي هيلز». وتلك المفاجأة التي انتهت به على السجادة الحمراء في بيفرلي هيلز.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي