زعيم طالبان: نؤمن أن الحل السياسي هو الأنسب للسلام في أفغانستان

2021-07-18 | منذ 6 يوم

قال زعيم حركة "طالبان" في أفغانستان "هبة الله آخند زاده"، إن حركته تؤمن بأن الحل السياسي هو الأنسب لإحلال السلام بالبلاد.

جاء ذلك، في تصريحات صحفية الأحد 18 يوليو 2021م ، رغم التقدم العسكري للحركة التي سيطرت خلال الشهرين الماضيين، على عشرات المديريات في أفغانستان.

ولفت زعيم "طالبان" إلى رغبتهم في إقامة علاقات مع المجتمع الدولي، بما فيه الولايات المتحدة بعد انسحاب القوات الأمريكية.

 وأضاف: "نؤكد لدول الجوار أننا لن نسمح باستخدام أراضينا لتهديد أمنها واستقرارها".

وتشن "طالبان" هجوما شاملا على القوات الأفغانية، منذ أوائل مايو/أيار الماضي، مستغلة بدء انسحاب القوات الأجنبية الذي من المقرر أن يكتمل بحلول نهاية أغسطس/آب المقبل.

وسيطرت الحركة على مناطق ريفية شاسعة، خصوصا في شمال أفغانستان وغربها، بعيدا عن معاقلها التقليدية في الجنوب.

في الأثناء، اجتمع السبت ممثلون عن الحكومة الأفغانية وحركة "طالبان" في العاصمة القطرية (الدوحة)، لإجراء محادثات.

ويعقد الجانبان محادثات متقطعة منذ أشهر في العاصمة القطرية، لكن مصادر مطلعة أشارت إلى أن المفاوضات تتراجع مع تقدم "طالبان" في ساحة المعركة.

وبينما يحتدم القتال بين القوات الحكومية و"طالبان"، تتصاعد أيضا حرب كلامية بين إسلام آباد وكابل، التي تتهم الجيش الباكستاني بتقديم دعم جوي لـ"طالبان" في بعض المناطق، بينما ونفت باكستان ذلك بشدة.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي