سلافة وصباح بطلتا «عالحدّ»: حياتنا «الصعبة»

2021-07-17

تلعب النجمة السورية سلافة معمار بطولة العمل

يفرض «شاهد» سرية تامة على شركات الانتاج خلال تصوير أي عمل سيعرض على التطبيق المنضوي تحت شبكة mbc، ويمنع تسريب صور من كواليس التصوير أو التصريح.

لكن تلك السرية لم تعد محكمة، بل يتم بين الفترة والأخرى تسريب أخبار عن مشاريع يتمّ تصويرها في بيروت وستبصر النور قريباً على «شاهد».

هكذا، إنطلقت الاثنين الماضي كاميرا المخرجة ليال راجحة لتصوير أوّل مسلسل يحمل توقيعها، ويحمل اسم «عالحدّ» (كتابة لبنى حداد ولانا الجندي وإنتاج «صبّاح إخوان»).

يتألف المسلسل من 12 حلقة، ويجمع على قائمة أبطاله ممثلين لبنانيين وسوريين على رأسهم سلافة معمار وصباح الجزائري، ورودريغ سليمان، علي منيمنة، مروى خليل، نتالي فريحة، ادمون حداد وغيرهم.

في هذا السياق، تكشف الكاتبة والمؤلفة السورية لانا الجندي أن «عالحدّ» عمل إجتماعي، يتناول قضايا المجتمع اليوم من توتر وضغوط نفسية يتعرض لها الإنسان، وصولاً إلى التغيرات في حياتنا جراء فيروس كورونا والصعوبات الاقتصادية.

وتتابع الجندي «يشبه المسلسل حياتنا اليوم. هو عمل نفسي أكثر مما هو رعب أو تشويق. ويعكس الغليان في يومياتنا. تقود الحكاية سلافة معمار، وستكون صباح الجزائري جزءاً من تلك الحكاية، ولكن العمل له تشعّبات أيضاً لممثلين آخرين».

ولكن هل نعتبر «عالحدّ» مسلسلاً سورياً؟ تجيب الجندي «المشروع ليس سورياً أو لبنانياً، بل هو عمل يصلح لكل مكان وزمان، ولكن شاءت الظروف أن تنطلق أحداثه في بيروت».

يذكر أن «عالحدّ» يعتبر أول تجربة درامية طويلة للجندي، ولكنها سبق أن كتبت مشاريع عدة من بينها مشاركتها في المسلسل السوري البارز «بقعة ضوء» (مجموعة كتّاب ومخرجين).








كاريكاتير

إستطلاعات الرأي