Gucci تستلهم من كرة السلة فكرة تشكيلة أحذية جديدة

2021-07-09 | منذ 2 شهر

قدمت دار "جوتشي" للأزياء في الآونة الأخيرة مجموعة من الأحذية الرياضية الأنيقة عالية الجودة والمستوحاة من عالم كرة السلة معبرة عن الإرث العريق والتأثير الكبير لهذه الرياضة في وجدان مئات الملايين من البشر حول العالم.

ولا يمكن إغفال تأثير كرة السلة في الثقافة الرياضية حول العالم، وتعدى الأمر الطبيعة التنافسية البحتة في تلك الرياضة ليصل إلى عالم الموضة والإكسسوارات والعلامات الكبرى في الفخامة، وأكثر شيء يتسم بفرادته ومرتبط بكرة السلة في الأزياء، الأحذية الرياضية الأنيقة.

إطلالات أيقونية عرضت بها "جوتشي" تلك التشكيلة التي تمثل خطاً جديداً من الأحذية الرائعة، والمستوحاة من لحظات كرة السلة الأفضل.

وتتسم التشكيلة بألوانها الزاهية، وكونها مصنوعة من مواد خاصة بـ"جوتشي" حرصت على أن تكون خالية من جلود الحيوانات تماما نظرا لاهتمامها بالمبادئ البيئية، ولأنها تعزز من موادها المستقاة من مصادر مستدامة ومتجددة وقائمة على أساس حيوي

المجموعة التي تأتي بثلاثة أنماط رئيسة أطلقت عليها الدار المرموقة اسم "جوتشي باسكت" في تأطير لأهمية اللعبة ومدى تأثيرها.

ودائما ما تتسم "جوتشي" بإطلاقاتها الرائعة في الأحذية الرجالية وتحديدا في نمط الأحذية الرياضية ولها العديد من التحديات السابقة في هذا المضمار والتي كانت مليئة بالمفاهيم الجديدة والأفكار من خارج الصندوق.

وتحتفل "جوتشي" في 2021 بعامها المئوي في التأسيس، فقد تأسست العلامة المرموقة التي تتخذ من فلورنسا الإيطالية مقرا لها في عام 2021 بواسطة جوتشيو جوتشي. ومن يومها وهي تقدم الإضافة في عالم الموضة والأزياء والإكسسوارات المرموقة. ويرتدي قطعها كبار الشخصيات من المشاهير حول العالم.

يرأس الإدارة التنفيذية لجوتشي في الوقت الراهن ماركو بيتزاري الذي يتولى هذا المنصب منذ ديسمبر 2014، بينما يتولى المهام الإبداعية في الدار أليساندرو ميتشيل وهو الذي تقلد هذا المنصب بعد وصول بيتزاري بشهرين فقط، وبالتحديد في يناير 2015.

والعلامة الإيطالية المرموقة يبلغ عدد موظفيها بحسب إحصائيات عام 2019، 17157 موظفا. 2019 كان عاما مفتاحيا في أرقام "جوتشي" حيث أعلنت أنها تشغل 487 منفذ بيع، وقد حققت عوائد بقيمة 9.6 مليار يورو ارتفاعا من 8.2 مليار يورو في 2018.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي