مع التفشي السريع لـ"كورونا".. "الصحة التونسية" تعلن انهيار المنظومة الصحية في البلاد

2021-07-08

تونس-وكالات: قالت المتحدثة باسم وزارة الصحة التونسية، الخميس 8يوليو2021، إن المنظومة الصحية في البلاد انهارت، خاصة مع امتلاء أقسام العناية الفائقة، وإرهاق الأطباء والتفشي السريع لجائحة كورونا.

وأفادت وكالة رويترز، مساء اليوم الخميس، بأن تونس سجلت قرابة 10 آلاف إصابة جديدة بفيروس كورونا و134 وفاة، أمس الأربعاء، في زيادة قياسية يومية منذ بدء الجائحة، مع تزايد المخاوف من ألا تتمكن الدولة من السيطرة على التفشي.

ونقلت الوكالة عن "راديو موزاييك"، أن البلاد في وضعية كارثية، خاصة مع انهيار المنظومة الصحية، وعدم وجود أسِّرة إلا بصعوبة بالغة، فضلا عن أن تونس تحاول مواجهة قلة الأكسجين، كما أن الأطباء يعانون إرهاقا غير مسبوق.

وتواجه السلطات التونسية حاليا صعوبة في التعامل مع زيادة الإصابات، رغم نجاحها في احتواء الموجة الأولى من فيروس كورونا العام الماضي، فيما فرضت عزلا عاما في بعض المدن منذ الأسبوع الماضي، لكنها رفضت فرض العزل العام على المستوى الوطني بسبب الأزمة الاقتصادية.

وارتفع إجمالي عدد الإصابات إلى حوالي 465 ألفا، بينما تجاوزت الوفيات 15700 حالة.

وفي السياق نفسه، طالب أسامة الخليفي، رئيس كتلة قلب تونس البرلمانية، اليوم الخميس، الحكومة التونسية بإصدار قانون الطوارئ الصحية فورا.

وقال الخليفي في منشور عبر حسابه على فيسبوك إنه "على الحكومة أن تصدر حالا قانون الطوارئ الصحية وعلى البرلمان أن يصادق عليه في الإبان".

وتعهد الخليفي باسم كتلة قلب تونس "بالعمل على تمريره بصفة مستعجلة"، داعيا خلية الأزمة في مجلس النواب للانعقاد بصفة مستعجلة.







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي