دمشق تجدد التأكيد على حقها الثابت في الجولان المحتل وتدين تصريحات إسرائيلية حوله

2021-06-27 | منذ 3 شهر

دمشق-وكالات: جددت سوريا تأكيدها على حقها الثابت في الجولان المحتل، وشددت على أن جميع القرارات والمواقف الأميركية والإسرائيلية بخصوص الجولان منعدمة الأثر قانونيا.

وقالت وزارة الخارجية السورية، في بيان نشرته، الأحد 27يونيو2021، على موقعها الإلكتروني على لسان مصدر رسمي، إن "الجمهورية العربية السورية تدين بأشد العبارات التصريحات الأمريكية والإسرائيلية الأخيرة بخصوص الجولان السوري المحتل والتي تؤكد أن السياسة الأمريكية تجاه الأمة العربية وقضاياها تأتي من المنظور الإسرائيلي وبما يخدم سياسة العدوان والتوسع والهيمنة على المنطقة".

وأضاف المصدر أن "سوريا تؤكد مجددا على أن حقها في الجولان المحتل ثابت وتدعمه قرارات الشرعية الدولية، وهو حق لا يموت بالتقادم، وإن كافة المواقف الأمريكية والإسرائيلية إزاء هذا الحق باطلة ولا أثر قانونياً لها".

والجمعة الماضية، قال وزير الخارجية الإسرائيلي يائير لابيد، في تغريدة على تويتر، إن "هضبة الجولان جزء من إسرائيل، وأن من يحاول نشر شائعات حول إلغاء الاعتراف الأميركي بها يضر بأمننا وأن هضبة الجولان ذخر إستراتيجي، وجزء لا يتجزأ من سيادة دولة إسرائيل. الولايات المتحدة اعترفت بسيادتنا على الجولان وبأهميتها الإستراتيجية لأمن إسرائيل".

وأضاف أن "من ينشر الإشاعات عن إلغاء الاعتراف يضر بالأمن، يضر بإعلان السيادة ومستعد لأن يسبب خطرا لأمن إسرائيل ولعلاقاتها مع الولايات المتحدة، فقط من أجل الإضرار بالحكومة الجديدة".

والجولان العربي السوري أرض محتلة منذ الحرب العربية – الإسرائيلية في الخامس من حزيران/يونيو 1967، ويطالب المجتمع الدولي من خلال عدة قرارات أبرزها قراري مجلس الأمن 242 و338 بانسحاب إسرائيل الكامل منها.

وفي آذار/مارس 2019، اعترف الرئيس الأميركي السابق، دونالد ترامب بـ "سيادة إسرائيل في الجولان" رغم تعارض ذلك مع القانون الدولي والقرارات الأممية.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي