مقتل 28 مدنيا على الأقل باحتدام القتال في ولاية قندوز الأفغانية

2021-06-25 | منذ 1 شهر

أعلنت السلطات الصحية الأفغانية عن مقتل 28 مدنيا على الأقل وإصابة 290 آخرين في القتال المكثف في ولاية قندوز شمال أفغانستان هذا الأسبوع في ظل احتدام الصراع مع انسحاب القوات الأجنبية.

 وقال رئيس قطاع المستشفيات بقندوز، إحسان الله فضلي، حسبما نقلته اليوم الخميس وكالة "رويترز"، إن 28 جثة و290 مصابا من المدنيين نقلوا إلى مستشفيين محليين خلال الأيام الـ3 الماضية. 

وأشار إلى أن معظم الضحايا من الأطفال والنساء والمسنين، مضيفا: "الحرب لا تزال مستعرة في مدينة قندوز وعدد الوفيات سيزيد".

وتشن حركة "طالبان" هجوما واسعا في مناطق شمال شرق أفغانستان مع تصعيد الأعمال القتالية في الوقت الذي تستمر فيه الولايات المتحدة والدول المتحالفة معها سحب قواتها من الأراضي الأفغانية، وتتوقع إدارة الرئيس الأمريكي، جو بايدن، إنجاز هذه العملية حتى يوم 11 سبتمبر.

وتمكن مسلحو "طالبان" خلال الأيام الأخيرة من السيطرة على عدة مواقع هامة في ولاية قندوز.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي