الجيش الأفغاني يستعيد أحد أحياء قندوز و"طالبان" تعلن السيطرة على معبر حدودي

2021-06-22 | منذ 1 شهر

كابول-وكالات: أعلنت وزارة الدفاع الأفغانية، الثلاثاء 22يونيو2021، استعادة السيطرة على أحد أحياء ولاية قندوز شمالي البلاد من قبضة حركة طالبان، في وقت قالت الحركة إنها سيطرت على أحياء ومنشآت أمنية في عدة ولايات.

وقالت قناة "1 تي في" الأفغانية، نقلا عن وزارة الدفاع، إن "القوات الأمنية استعادت السيطرة على حي علي أباد في ولاية قندوز، بعد ساعات من تقارير حول معارك بين الجانبين في الولاية".

من جانها، ذكرت حركة طالبان أنها سيطرت على معبر حدودي مع طاجيكستان. وقالت في بيان لها: "إن مجاهدي إمارة أفغانستان الإسلامية سيطروا على معبر (شير خان) الحدودي مع طاجيكستان في ولاية قندوز شمالي البلاد، كما استسلم جميع جنود إدارة كابل العميلة في المعبر لقوات الإمارة الإسلامية بآلياتهم وسلاحهم"، وفق تعبير البيان.

ولم تعلق وزارة الدفاع رسميا على ذلك الإعلان، لكن موقع "كابول ناو" الإخباري الأفغاني نقل عن أمر الدين والي، عضو مجلس محافظة قندوز، أن المسلحين سيطروا على ميناء شير خان التجاري في منطقة الإمام صاحب في الولاية.

فيما نقل التلفزيون الأفغاني عن وزارة الدفاع أنها واصلت القبض على الأشخاص المحليين الذين يتوسطون لتسليم النقاط الأمنية لمسلحي طالبان. وقالت إنها ألقت القبض على عدد من الأشخاص اليوم توسطوا لتسليم نقطة أمنية في منطقة قلعة غاف في ولاية قندوز إلى طالبان.

تأتي التطورات بعد إعلان الناطق باسم وزارة الدفاع الأمريكية، بنتاغون، جون كيربي، أمس الاثنين، أن جدول انسحاب القوات الأمريكية من أفغانستان قد يتغير بتغير الظروف في هذا البلد بعد أن هاجمت طالبان قواعد ووحدات الحكومة الأفغانية.

وتصاعدت وتيرة العنف والمواجهات الدامية بين القوات الحكومية ومسلحي حركة "طالبان" الأفغانية المتشددة، في ظل تعثر المفاوضات بينهما للتوصل إلى اتفاق دائم لوقف إطلاق النار، وبحث المستقبل السياسي للبلاد.

ويأتي ذلك متزامنا مع بدء الولايات المتحدة الأمريكية وحلف شمال الأطلسي (ناتو)، سحب القوات من أفغانستان، مطلع الشهر الماضي، وتأكيد إدارة الرئيس الأفغاني، أشرف غني، على قدرة القوات الأمنية التعامل مع التحديات الأمنية.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي