اصطدام 15 سيارة أمريكية يودي بحياة 12 شخصاً.. حادث سير “بشع” يقتل 10 أطفال ورجلين بسبب سوء المناخ

2021-06-20 | منذ 1 شهر

العاصفة الاستوائية "كلوديت" تسبّبت بأمطار غزيرة في جنوب شرقي الولايات المتحدة/ الأناضولأعلنت وسائل إعلام أمريكية، مساء الأحد 20 يونيو/حزيران 2021، مصرع 12 شخصاً، بينهم 10 أطفال، في ولاية ألاباما (جنوب شرق)، جراء سوء الأحوال الجوية.

الحادث وقع عند اصطدام شاحنة مع حوالي 15 مركبة أخرى على الطريق السريع في الولاية، حسب موقع "الحرة" الأمريكي.

فيما نقلت وكالة "أسوشيتد برس" عن الطبيب الشرعي في مقاطعة باتلر، واين غارلوك قوله: "لقد تأكدنا من مصرع 12 شخصاً، بينهم 10 أطفال، في حادث السير المروع الذي وقع مساء السبت"، لافتاً إلى أنه "من المحتمل أن تكون السيارات قد انزلقت فوق الطرق المبللة".

غارلوك أكد مصرع 9 أطفال وأب، حيث كانوا عند وقوع الحادث في سيارة تابعة لـ"مزرعة بنات مقاطعة تالابوسا"، وهي منظمة غير ربحية تعنى بالأطفال المهملين أو الذين تعرضوا لسوء المعاملة.

كما أشار الطبيب الشرعي إلى أن "والداً، يبلغ من العمر 29 عاماً، وابنته البالغة من العمر 9 أشهر لقيا مصرعهما أيضاً في سيارة أخرى".

في السياق نفسه، قال قائد شرطة مقاطعة باتلر داني بوند، في تصريح صحفي، إن "عدة أشخاص أصيبوا أيضاً، ولم يتم التعرف على الضحايا على الفور".

فضلاً عن حادث التصادم، قال كيب تيرنر، رئيس بلدية توسكالوسا (بألاباما) عبر حسابه بموقع "فيسبوك" إن هناك شخصين آخرين لقيا حتفهما أثناء مرور العاصفة المسمّاة كلوديت، مؤكداً أن أكثر من 18 سنتيمتراً من الأمطار سقطت في ساعات قليلة في مقاطعة توسكالوسا.

يشار إلى أن العاصفة الاستوائية "كلوديت" تسبّبت بأمطار غزيرة في جنوب شرقي الولايات المتحدة، وخاصة في لويزيانا وميسيسيبي وفلوريدا وألاباما، السبت 19 يونيو/حزيران.

كان التحذير من عاصفة استوائية سارياً في ولاية كارولاينا الشمالية، وقال خبراء أرصاد إن العاصفة انطلقت من نهر ساوث سانتي بولاية كارولينا الجنوبية وحتى نهر إنليت.

 



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي