تعرّفي إلى تصاميم شوبارد المذهلة للسجادة الحمراء في مهرجان كان

2021-06-20

مثل كل مرة، تستعد علامة شوبارد للكشف عن التشكيلة الجديدة من المجوهرات الفاخرة (Haute Joaillerie) التي تضم 74 قطعة من المجوهرات خلال الدورة القادمة من مهرجان كان السينمائي الذي سيقام في يوليو 2021.
لكن اليوم تقدم كارولين شوفوليه، الرئيس الشريك والمدير الفني في دار ، لمحة عن هذه المجموعة عبر الكشف عن النماذج الأولية التي يتمحور موضوعها حول عالم الخيال. فيبرز من بين هذه الإبداعات طوق مزدوج باهر تكلله ألماسة نفيسة بلون أصفر فاقع بوزن 30,68 قيراطاً؛ تعكس حس الرقي في مجموعة مجوهرات (Red Carpet).

تجسد فكرة مجموعة "Paradise" مدى الأفكار الحالمة التي تحملها مخيلة كارولين شوفوليه، فتفتح أمامنا أبواب قصور الخيال على مصراعيها من خلال تقديم مجموعة من الروائع المتميزة النابضة بالحياة.

قطع مستوحاة من قصص حقيقية

تنبض كل قطعة مجوهرات بعاطفة متقدة، إذ بزغت كل تحفة منها من فكرة فريدة لتتكلل بإبداع متميز، فتمثلت في رسم أولي، ثم اختيرت لها ترصيعاتها من الأحجار الكريمة، كما حددت ألوانها وفق المكان التي استوحيت منها، فبدت كرغبات جامحة تتوق للوصول إلى وجهاتها وتحقيق غاياتها. وقبل الكشف عن كامل مجموعة (Red Carpet) في الدورة القادمة من مهرجان كان السينمائي الذي سيقام في الفترة الواقعة ما بين 6 إلى 17 يوليو 2021، تكشف كارولين شوفوليه عن القطع الرمزية الأولى ضمن المجموعة، لتقدم نظرة خاطفة على عالم إبداعي تتكشف أبعاده في الروائع الباهرة التي أبدعتها مخيلتها الخصبة. وكمخرج مخضرم، تنظم كارولين شوفوليه الشغوفة بعالم السينما إيقاع كل مجموعة من مجموعاتها عن قصة حقيقية لتشكلها في لوحة فنية بارعة، فتنبض هذه الإبداعات الرائعة بالحياة وتجسد رؤيتها بنحو ملموس.

مجموعة (Paradise) مستوحاة من الطبيعة

في التشكيلة الجديدة (Paradise) ضمن مجموعة (Red Carpet)، نذهب إلى رحلة إلى الطبيعة البكر بكل روعتها وعطائها؛ مكان خصب وكأنه حلم، متاح دائماً، يمكن تخيل معالمه والذهاب إليه بمنتهى الحرية، حيث يجدد المرء طاقته ويتنعم به كما يحلو له. هو بمثابة جنة تحيط بنا وتوافق خيالاتنا وأهواءنا كعالم يزخر بكل الاحتمالات. 

تسري روح من الخيال تتسم بأسلوب فن "الباروك" في إبداعات مجموعة (Red Carpet) لعام 2021، استوحتها كارولين شوفوليه من الطبيعة الخصبة للأماكن الأسطورية أو الحقيقية التي تسكن مخيلتها، مثل تخيل حدائق غنّاء تتناثر في أرجائها الأحجار الكريمة وتصدح فيها الطيور بأصواتها العذبة وتتألق نباتاتها بألوانها الزاهية؛ أو أرض يكتنفها الغموض كجزيرة بانتليريا الإيطالية التي تشف مياهها الكريستالية الرقراقة عن الصخور البركانية القابعة في أعماق شواطئها حيث تحب كارولين أن تسرح بنظراتها؛ أو رؤية خارقة للطبيعة كتلك التي تظهر في فيلم (Avatar) وتمثل حيّزاً مجازياً تجد فيه ملجأ لها للهروب من قسوة الواقع ولتجد فيه فرصة جديدة للحياة.

اختارت كارولين شوفوليه ببراعة مجموعة كاملة من الموارد الإبداعية في هذه التشكيلة الجديدة من مجموعة (Red Carpet) التي كشفت اليوم عن أولى روائعها. ويتميز أول تصميم ضمن المجموعة بطوق يلتف فيه الألماس الأصفر حول العنق بروعة أرستقراطية، ويعاود الطوق التفافه مرة أخرى فيبدو كهالة ثانية من الضوء تتدلى لتزين الصدر. ويتكلل الطوق بدرّة استثنائية وفريدة في روعتها تتجلى في ألماسة بلون أصفر فاقع ووزن 30,68 قيراطاً تجسد بمفردها أبهة ورونق هذه التحفة النفيسة. 

في هذه المجموعة يبرز خاتم "ثعبان" يلف الإصبع بسحره وجماله، وسلسال قلادة من التسافوريت الناعم تتدلّى منه تميمة على شكل ورقة الشجر لتشع على الصدر بجمالها، وتضم الأمواج الساحرة لبحر من أحجار السافير خاتم "دلافين" يصوّر هذه المخلوقات المبهجة وكأنها تقفز حول حجر تنزانيت بيضوي رائع بوزن 59 قيراطاً. وبالإضافة إلى ذلك، صممت كارولين شوفوليه سواراً تزين مركزه زخارف تصويرية ملونة مرصّعة بأحجار العقيق والتسافوريت والتورمالين.







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي