طالبان: ملتزمون بمحادثات السلام ونريد "نظاما إسلاميا حقيقيا"

2021-06-20 | منذ 1 شهر

كابول-وكالات: أعلنت حركة "طالبان"، الأحد 20يونيو2021، التزامها بمحادثات السلام، مؤكدة في الوقت ذاته أنها تريد "نظاما إسلاميا حقيقيا" في أفغانستان.

جاء هذا في بيان صادر عن الحركة وسط تقدم بطيء في المحادثات بين "طالبان" وممثلي الحكومة الأفغانية في قطر، بحسب وكالة "رويترز".

وأعرب الملا عبد الغني بردار، رئيس المكتب السياسي لحركة طالبان، في البيان عن تفهم حركته أن العالم والأفغان لديهم استفسارات وأسئلة عن شكل النظام الذي سيتم إقامته بعد انسحاب القوات الأجنبية.

وأوضح بردار أن هذه القضايا تم تناولها في أفضل صورة خلال المحادثات في الدوحة.

وأضاف: "نظام إسلامي حقيقي هو أفضل وسيلة لحل جميع قضايا الأفغان".

واعتبر أن مشاركة حركته في المفاوضات ودعمها لها يكشف عن إيمانها بحل القضايا من خلال التفاهم المتبادل.

وأشار إلى توفير الحماية للنساء والأقليات وقدرة الدبلوماسيين والعاملين في المنظمات الأهلية على العمل بأمان.

وفي مايو/ أيار، أصدر محللو المخابرات الأمريكية تقييما يقول إن طالبان "ستتراجع كثيرا" عما تحقق من تقدم في مجال حقوق المرأة الأفغانية إذا استعاد الإسلاميون المتطرفون السلطة



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي