معاريف: الجيش الإسرائيل يستعد لاستئناف القتال في غزة خلال الفترة القريبة المقبلة

2021-05-28 | منذ 2 أسبوع

تحدث رئيس هيئة أركان جيش الاحتلال الإسرائيلي أفيف كوخافي، عن الاستعدادات العسكرية لإمكانية استئناف القتال في قطاع غزة خلال الفترة القريبة المقبلة.

وقال كوخافي في تصريحات أوردتها صحيفة "معاريف" العبرية، إننا "نستعد منذ الآن للمعركة التالية"، زاعما أن جيشه اتخذ سياسة هجومية في العدوان الأخير على غزة، وتضمنت "تدمير أهداف وبنى تحتية داخل مبانٍ وعمارات".

وتابع كوخافي الذي جرى تمديد ولايته الخميس، تحسبا لإمكانية استئناف القتال في غزة: "علينا مواصلة التحقيق مع أنفسنا، لتغيير وتحسين أداءنا ومهمتنا بشكل كامل"، مؤكدا أن الواقع الأمني يتغير دون انقطاع، وما جرى في غزة "يذكرنا بانعدام الاستقرار، وبوتيرة التغييرات التي تميز الشرق الأوسط".

وذكرت "معاريف" أن التقديرات الأمنية الإسرائيلية تشير إلى أن "حماس تلقت ضربة قاضية"، لكن ما لم يكن هناك تسوية سياسية، فإن المواجهة التالية هي مسألة وقت، مشيرة إلى أنه في المداولات التي أجريت هذا الأسبوع في هيئة الأركان، وجه كوخافي للاستعداد لإمكانية استئناف القتال في غزة قريبا.

ولفتت الصحيفة إلى أن كوخافي وجه أيضا بتكييف الخطط العملياتية وتحديد أهداف جديدة لسلاح الجو والجيش الإسرائيلي، مضيفة أن "شعبة الاستخبارات (أمان) تجري استعدادات متواصلة أيضا لإمكانية استئناف القتال في غزة".

وأشارت إلى أن الجيش الإسرائيلي يعتقد أن الحاجة إلى إعمار غزة، كفيلة بالمساعدة في الوصول إلى صفقة لتبادل الأسرى، ومع ذلك فإن تل أبيب مطالبة بدفع أثمانا تتضمن تحرير أسرى فلسطينيين "ملطخة أيديهم بالدماء"، بحسب وصف الصحيفة الإسرائيلية.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي