اعتقال 100 مسؤول أمني في أفغانستان بعد هجوم لـ"طالبان"

2021-05-24 | منذ 2 شهر

كابول-وكالات: قال مسؤولون في أفغانستان، الاثنين 24مايو2021، إنه تم اعتقال نحو 100 مسؤول أمني بتهمة إهمالهم في أداء واجباتهم، وذلك بعد أن هاجمت «طالبان» عاصمة إقليم لغمان بشرق البلاد.

وقال عضوا المجلس الإقليمي جولزار سنجاروال وعتيق الله عبد الرحيمزاي، إن المسلحين تمكنوا من اختراق الحزام الأمني لعاصمة الإقليم مهتارلام أمس (الأحد) وهاجموا السجن المركزي قبل أن تصدهم قوات الأمن.

وبحسب متحدث باسم حاكم الإقليم، فإن نائب رئيس الدائرة الوطنية للاستخبارات كان من بين 100 مسؤول تم اعتقالهم بعد صد الهجوم. وتم نقل المسؤولين الأمنيين إلى كابول متهمين بإهمالهم لواجباتهم.

كان الهجوم على مهتارلام هو الأحدث في سلسلة هجمات مسلحة لـ«طالبان» شهدتها أفغانستان في الآونة الأخيرة.

وقال مسؤولون، إن مسلحين هاجموا أيضاً منشأة عسكرية في منطقة جوزارجاه نور بإقليم بغلان شمالي البلاد مساء أمس؛ ما أسفر عن مقتل ثمانية جنود على الأقل وإصابة سبعة على الأقل.

كما هاجمت «طالبان» ثلاث مناطق على الأقل في ضواحي مدينة بول الخمري عاصمة بغلان، وفقاً لعضوي مجلس الإقليم صفدار محسني وفيروز الدين اعماق.

كثفت حركة «طالبان» هجماتها على عواصم الأقاليم ومراكز المقاطعات والقواعد الأمنية الأكبر في أعقاب انسحاب القوات الدولية في أفغانستان، الذي بدأ في الأول من مايو (أيار).

ومنذ ذلك الحين، تمكنوا من السيطرة على أربع مقاطعات في أفغانستان، إحداها على بعد بضعة كيلومترات فقط من كابول.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي