الشرطة الإنجليزية تقبض على 12 شخصاً بسبب العنصرية ضد سون

2021-05-22

أعلنت شرطة العاصمة البريطانية لندن، عن إلقاء القبض على 12 شخصا والتحقيق معهم ، وذلك عقب تعرض لاعب في فريق توتنهام للعنصرية عبر الانترنت، بعد المباراة التي خسرها فريقه 1 / 3 أمام مانشستر يونايتد في الدوري الإنجليزي لكرة القدم.

ورغم أن شرطة العاصمة لم تؤكد هوية اللاعب المستهدف، إلا أن الإشارة التي تضمنها البيان تؤكد أنه الكوري سون هيونج مين والذي كان هدفا للسخرية خلال المباراة التي أقيمت في العاصمة لندن في 11 نيسان / أبريل الماضي.

وذكرت وكالة الأنباء البريطانية (بي ايه ميديا)، أن المهاجم الكوري الجنوبي كان متواجدا في الحالة التي تسببت في إلغاء الهدف الذي سجله الأورجوياني إدينسون كافاني مهاجم مانشستر يونايتد في الشوط الأول، كما تعرض سكوت ماكتوميناي لاعب الوسط للإنذار بعد ارتكاب خطأ على سون.

وأصبح سون بعد ذلك هدفا للتعليقات العنصرية، سواء في الردود على الحساب الرسمي لناديه، أو في التعليقات على منشوراته عبر منصة تبادل الصور"إنستجرام".

ومنذ ذلك الحين أعلن مانشستر يونايتد منع ستة مشجعين، من بينهم ثلاثة من حاملي التذاكر الموسمية، وذلك بسبب الإساءة إلى سون عبر مواقع التواصل الاجتماعي وكرر تأكيده على ضرورة مكافحة التمييز.

وعملت شرطة العاصمة إلى جانب شركائها بالإضافة إلى شركات التواصل الاجتماعي وكلا الناديين (توتنهام ومانشستر يونايتد) للمساعدة في تحديد وتعقب الأشخاص المتورطين في التعليقات المسيئة للمهاجم الكوري الجنوبي.

وتم إلقاء القبض على 12 شخصا والتحقيق معهم بتهمة استخدام كلمات وسلوكيات وعرض مواد مكتوبة بقصد إثارة الكراهية العنصرية.

وأكدت شرطة العاصمة إطلاق سراح كل الأشخاص المعنيين بالتحقيق مع استمرار التحقيقات.








كاريكاتير

إستطلاعات الرأي