روسيا تريد التوسط لخفض التصعيد في الشرق الأوسط

متابعات الأمة برس
2021-05-13 | منذ 1 شهر

قال متحدث باسم الكرملين اليوم الخميس 13 مايو 2021م إن روسيا تحاول الوساطة لإنهاء العنف المتصاعد في الشرق الأوسط، وأن الأولوية الآن لعودة طرفي النزاع إلى مسار التسوية السياسية برعاية الأمم المتحدة.

وقال المتحدث دميتري بيسكوف للصحافيين في تصريحات نقلتها وكالة تاس الروسية للأنباء اليوم الخميس، إن "دولا مختلفة تبذل جهوداً وتستخدم كل اتصالاتها لحث طرفي النزاع على ضبط النفس، ووقف الأعمال القتالية التي تؤدي إلى الارتفاع السريع في عدد الضحايا المدنيين، وتبذل روسيا بدورها أيضا المساعي المناسبة وتجري اتصالات بهذا الخصوص".

وأضاف بيسكوف "الأهم الآن، هو أن يدرك طرفا النزاع نفسيهما، أنه لا بديل عن التسوية السياسية الدبلوماسية بموجب القرارات والاتفاقات المبرمة ضمن إطار الأمم المتحدة".

ولفت بيسكوف إلى أن النزاع دخل "مرحلة ساخنة"، لكن جميع الأطراف تبذل ما في وسعها من جهد.

ودعا الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إلى إنهاء العنف خلال مباحثات مع الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش.

وقال الكرملين في بيان صدر لاحقاً على الانترنت إنه يتعين ضمان أمن السكان.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي