ماكرون يدين بشد صواريخ حماس ويطالب بالعودة إلى المفاوضات

متابعات الأمة برس
2021-05-13 | منذ 7 شهر

أدان الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الخميس 13 مايو 2021م  "بشدة إطلاق الصواريخ الذي تبنته حماس وجماعات إرهابية أخرى" الذي يضع "سكان تل أبيب في خطر كبير" ويقوض "أمن دولة إسرائيل"، وفق بيان للرئاسة الفرنسية.

وتحادث ماكرون الخميس مع الرئيس الفلسطيني محمود عباس، وسيتحدث مع مسؤولين في المنطقة بينهم رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو "ليعرب عن الحاجة الملحة لاستعادة السلم، واستئناف المفاوضات" وعن "رغبة فرنسا في المساهمة فيها مع احترام التطلعات الشرعية للجميع"، وفق المصدر نفسه.

وأعرب ماكرون بالمناسبة عن القلق من تصاعد العنف بين الإسرائيليين والفلسطينيين، مشدداً على "إعادة إطلاق" المفاوضات من أجل السلام بين الجانبين.

وأطلق الفلسطينيون مزيداً من الصواريخ على قلب إسرائيل التجاري اليوم الخميس، في الوقت الذي واصلت فيه إسرائيل القصف العقابي لغزة وحشدت دبابات وجنود على حدود القطاع.






كاريكاتير

إستطلاعات الرأي