الرئيس المكسيكي يطالب السفارة الأمريكية بالتعليق على احتمال تورطها في تمويل المعارضة

متابعات-الأمة برس
2021-05-07 | منذ 4 شهر

قال رئيس المكسيك أندريس مانويل لوبيز أوبرادور، إن بلاده طالبت، السفارة الأمريكية بالتعليق على معلومات حول قيام واشنطن بتمويل منظمة "مكسيكيين ضد الفساد وانعدام القانون".

وذكر أوبرادور، في مؤتمر صحفي الجمعة 7 مايو 2021، أن بلاده تعتبر أن هذه المنظمة المعارضة، أعاقت تنفيذ عدد من المشاريع الهامة للدولة.

وتلا الرئيس المكسيكي المذكرة التي سلمت للجانب الأمريكي: "نطلب من السفارة تأكيد ما إذا كانت قد دعمت هذه المنظمة، وإذا كان الأمر كذلك، فإننا نطلب منها النظر في تعليق الدعم المالي لهذه المنظمة". وشدد الرئيس المكسيكي، على أن مثل هذا التمويل، يتعارض مع مبادئ الاحترام المتبادل وعدم التدخل في شؤون الآخرين.

ونوه بأن هذه المنظمة عرقلت العمل في العديد من المشاريع ومن بينها، مطار مكسيكو سيتي ومشروع قطار مايا.

وأكد أوبرادور، أن دستور بلاده يمنع حصول المجموعات السياسية على الدعم المالي من الخارج.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي