رحيل الفنان الجزائري بلاحة بن زيان.. مات مرتين في يوم واحد

متابعات الأمة برس
2021-05-04 | منذ 1 أسبوع

تتوالى الأحزان بالساحة الفنية الجزائرية في الآونة الأخيرة برحيل عدد من نجومها الذين كانوا علامة فارقة بالمشهد الثقافي الجزائري.

وآخر الفنانين الذين ودعتهم الجزائر، كان الفنان القدير بلاحة بن زيان، الذي توفي ليلة الأحد، عن عمر ناهز 68 عاماً بعد معاناة مع المرض، ألزمه إجراء عملية جراحية مستعجلة الأسبوع الماضي على "شرايين القلب" بالمستشفى العسكري لمحافظة وهران (غرب).

 

والفنان الراحل بلاحة بن زيان واحد من أشهر الفنانين الكوميديين في الجزائر، وبرع في أداء أدوار الفكاهة بالدراما والمسرح ما أكسبه جمهوراً واسعاً يتابع أخباره وأعماله كلما رأت النور على الشاشة.

ومن بين أشهر الأدوار الفكاهية التي أداها الفنان الراحل كان دور "النوري" في الأجزاء الثلاثة للمسلسل الفكاهي الاجتماعي "عاشور العاشر"، وهو دور وزير يعمل تحت سلطة "السلطان عاشور العاشر"، والذي أحبه الجمهور وكان منافساً لدور "الملك البطل" وفق النقاد، لخفة دمه وإتقانه دوره بامتياز.

وعلى غير كثير من الفنانين، للفنان الراحل أسماء شهرة استمدها من أعماله الكوميدية الناجحة بينها "قادة" من مسلسل "الجمعي فاميلي" و"النوي" من مسلسل "عاشور العاشر".



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي