حاكم ولاية سيارا البرازيلية يؤكد:  سنواصل الكفاح من أجل استيراد لقاح سبوتنيك

متابعات-الأمة برس
2021-04-27 | منذ 3 شهر

بعد رفض الهيئة التنظيمية الوطنية البرازيلية استيراد لقاح "سبوتنيك V" الروسي، أعلن حاكم إحدى ولايات البلاد أنه سيواصل الكفاح من أجل إمداد سكان منطقته بالعقار.

جاء ذلك في بيان نشره عبر "تويتر" كاميلو سانتانا، حاكم ولاية سيارا شمال شرقي البلاد ردا على قرار وكالة الأدوية البرازيلية Anvisa رفض طلب من الحكومات الإقليمية باستيراد "سبوتنيك V"، متذرعة بالحاجة للحصول على "المعلومات الإضافية" حول اللقاح.

 وأثار هذا القرار استغراب الكثيرين في البرازيل، خاصة وأن اللجنة الفنية الوطنية للسلامة الحيوية التابعة لوزارة العلوم البرازيلية أعلنت في وقت سابق الاثنين أن "سبوتنيكV " آمن، ووافقت على إطلاقه تجاريا في البلاد.

وكتب سانتانا عبر "تويتر": "دعمت لجنة العلوم الشمالية الشرقية استخدام سبوتنيكV  وسأستمر في النضال من أجل الموافقة (على الاستيراد)، بثقة ومراعاة جميع القواعد حتى نتمكن من توصيل اللقاح إلى سكاننا في أقرب وقت ممكن".

وأضاف الحاكم أنه بالنظر إلى تباطؤ الحكومة الفدرالية في نقل اللقاحات إلى ولايات البلاد، فإن المزيد من تسييس هذه العملية أمر "لن يسمح به أبدا".

وتابع سانتانا أنه يحترم قرار Anvisa استخدام حق النقض ضد الاستخدام الطارئ لـ"سبوتنيك V"، لكن لا يسعه سوى التعبير عن خيبة أمله واستغرابه لأن اللقاح يجري استخدامه بالفعل في العديد من البلدان حيث يثبت فعاليته.

ووصف منتجو "سبوتنيك V" التأخير في موافقة Anvisa على استخدام اللقاح الروسي بأن وراءه "دوافع سياسية وليس له علاقة بالعلم أو الوصول إلى المعلومات".

وكانت 14 ولاية برازيلية طلبت من الحكومة منذ بداية أبريل استيراد اللقاح الروسي في الوقت الذي تكافح فيه البلاد بأقصى طاقاتها من أجل احتواء تفشي الفيروس الذي أصاب أكثر من 14 مليون برازيلي وقتل نحو 392 ألفا منهم حتى الآن.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي