إيطالية تهرب من المستشفى لرعاية كلبها الوحيد

متابعات الأمة برس
2021-04-17 | منذ 1 شهر

 

هربت مريضة من أحد مستشفيات العاصمة الإيطالية روما، للعودة لرعاية كلبها الوحيد في المنزل.

عثرت الشرطة منذ أيام قليلة على امرأة تبلغ من العمر نحو 60 عاماً في منطقة بونتي ميلفيو بالعاصمة الإيطالية روما، أثناء تجولها بلا هدف مرتدية ملابس نوم (بيجامة) وسوار المستشفى على معصمها، ويظهر عليها علامات الارتباك والخوف، وفقاً لصحيفة "لا ستامبا" الإيطالية.

 وبعد التحقيق في الأمر، تتبع رجال الشرطة هوية السيدة التي اتضح أنها غادرت المستشفى بشكل عفوي، للعودة إلى منزلها لكلبها من فصيلة البودل، الوحيد في شقتها منذ عدة أيام.

أخبرت السيدة رجال الشرطة عند سؤالهم لها عن وجهتها، أنها كانت في طريقها إلى المنزل لاستعادة كلبها واصطحابه معها إلى المستشفى.

ونظراً للحالة النفسية والجسدية السيئة التي كانت عليها السيدة المحبة لحيوانها الأليف، عاد بها رجال الشرطة إلى المستشفى، ليعهدوا بها للعاملين الصحيين للحصول على الرعاية الطبية اللازمة.

أما كلبها الوحيد في المنزل، فعثرت الشرطة عليه في المنزل في حالة جيدة، وتولت رعايته لبعض الوقت ثم عهدوا به إلى إحدى دور رعاية الحيوانات الأليفة حتى خروج مالكته بصحة وسلام من المستشفى والعودة به إلى المنزل.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي