من هو الأمير فيليب؟

متابعات الأمة برس
2021-04-11 | منذ 6 شهر

أعلن قصر بكينغهام وفاة الأمير فيليب زوج الملكة اليزابيث الثانية صباح اليوم، في قلعة وندسور عن عمر يناهز 99 عاما.

وذكر القصر في بيان "ببالغ الحزن، تعلن جلالة الملكة وفاة زوجها الحبيب صاحب السمو الملكي الأمير فيليب، دوق إدنبرة".

وأضاف البيان "فارق صاحب السمو الملكي الحياة في سلام صباح اليوم في قصر وندسور. ستصدر المزيد من الإعلانات في حينها. تنعى العائلة المالكة والشعوب في أنحاء العالم فقده".

من هو الأمير فيليب

ولد الأمير فيليب في جزيرة كورفو في اليونان، في 10 يونيو 1921 وهو ابن الأمير اليوناني آندرو والأميرة أليس أميرة بيتينبرغ في الدنمارك. وكان الأمير فيليب هو الولد الوحيد وترتيبه الخامس بين شقيقاته.

ونُفيت عائلة الأمير فيليب من اليونان في طفولته، بعد أن أجبر عمه الملك قسطنطين على التنازل عن عرشه بسبب الحرب اليونانية التركية، واتُهم الأمير فيليب بالخيانة مما اضطر العائلة بأكملها للهرب.

ورغم مولد الأمير فيليب في اليونان لكنه لا يتحدث لغتها الأصلية، بل يكتفي بفهمها قليلًا. ويمتلك الأمير فيليب مهارة تعدد اللغات، فهو يتحدث 3 لغات الإنجليزية والفرنسية والألمانية.

وتلقى تعليمه في فرنسا وألمانيا والمملكة المتحدة، وانضم بعد ذلك إلى سلاح البحرية الملكية البريطانية عام 1939 في عمر 18 عاما. 

وفي إبان الحرب العالمية الثانية، أدى خدمته بامتياز في أسطول البحر المتوسط والمحيط الهادئ. 

وحصل فيليب على وسام صليب البسالة اليوناني لشجاعته خلال الحرب، وكان حاضرًا في خليج طوكيو من أجل استسلام اليابان في سبتمبر 1945.

والتقى الأمير فيليب بالأميرة إليزابيث الثانية عام 1939، عندما طٌلب منه اصطحاب إليزابيث وشقيقتها الأميرة مارجريت لزيارة الكلية البحرية البريطانية في دارتماوث.

ومنذ يوليو 1939، بدأ بالتراسل مع الأميرة إليزابيث التي كانت في 13 من عمرها.

وفي صيف عام 1946، طلب الأمير فيليب من الملك جورج السادس يد ابنته للزواج بعد اقتراح الملكة إليزابيث، وعلى الفور وافق الملك، ولكنه اشترط أن ينتظروا حتى تتم إليزابيث عيدها الـ 21 لكي يعلنوا هذا الزواج.

وبعد الحرب، سمح الملك جورج السادس لفيليب بالزواج من إليزابيث، وقبل الإعلان الرسمي عن خطوبتهما في يوليو من عام 1947، تخلى عن ألقابه ومسمّياته اليونانية والدنماركية وصار مواطنًا بريطانيًا، واتخذ اسم عائلة أجداده لأمه وهو ماونتباتن. 

أُقيم حفل زفاف الزوجين عام 1947، في ظل إجراءات تقشف بعد سنوات من انقطاع الكهرباء وشح الطعام.

وكانت السنوات الأولى من الزواج العصر الذهبي للأمير فيليب. ازدهر مشواره المهني في البحرية، خاصة عند إيفاده في مهمة إلى مالطا، كان يفعل ما يحب، لكن عمله في البحر المتوسط لم يدم أكثر من سنتين.

وترك فيليب الخدمة العسكرية الفعلية عندما نُصبت إليزابيث ملكة في عام 1952 بعد أن بلغ رتبة آمر، ونُصب أميرا في بريطانيا عام 1957.

ورزق هو وإليزابيث في بأربعة أطفال هم تشارلز، وآن، وآندرو وإدوارد، وكان الأمير تشارلز هو أكبر أطفالهم وبالتالي هو الوريث الوحيد للعرش.

يعشق الأمير فيليب ممارسة رياضة البولو، وظل يلعبها حتى 1971، كذلك يعرف عنه حب القوارب واليخوت.

ويمتلك الأمير رخصة قيادة طائرات، وبحلول عيد ميلاده الـ 70 كان قد تجاوز 5000 ساعة طيران.

الأمير فيليب هو أكبر رجال العائلة الملكية سنًا، وثالث أطول عمر في الأسرة بعد الأميرة أليس والملكة إليزابيث الأم.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي