خصم بوتين اللدود : نافالني مستمر في إضرابه عن الطعام رغم تردي حالته الصحية

2021-04-05 | منذ 1 شهر

المعارض الروسي أليكسي نافالني يظهر في محكمة بموسكوموسكو- أعلن المعارض الروسي المسجون أليكسي نافالني، على إنستغرام اليوم الاثنين 5-4-2021 اعتزامه مواصلة إضرابه عن الطعام الذي بدأه قبل بضعة أيام رغم تردي حالته الصحية.
وأوضح نافالني أنه ثبت أن درجة حرارته بلغت 38.1 درجة فضلا عن إصابته بـ«سعال شديد». وأضاف نافالني أن ثلاثة من زملائه في السجن نُقِلوا إلى المستشفى بسبب إصابتهم بالسل، بحسب ما نقلته وكالة الأنباء الألمانية.
تجدر الإشارة إلى أن نافالني المسجون في معسكر يقع على مسافة نحو 100 كيلومتر شرقي العاصمة موسكو، أعلن قبل فترة طويلة أنه يعاني آلاما مبرحة في الظهر وبوادر شلل في إحدى ساقيه.
كان نافالني أعلن دخوله في إضراب عن الطعام يوم الأربعاء الماضي احتجاجا على قلة الرعاية الطبية المقدمة له في سجنه. وصدر الحكم على نافالني في فبراير (شباط) الماضي، في محاكمة تعرضت لانتقادات دولية، بالسجن عدة سنوات بناء على مزاعم بانتهاك شروط الإفراج المشروط في قضية جنائية سابقة خلال إقامته في ألمانيا للعلاج من محاولة تسميم تعرض لها أغسطس (آب) الماضي حيث بقي هناك بضعة أشهر.
تجدر الإشارة إلى أن استطلاعا لمعهد (ليفادا) المستقل لقياس الرأي أظهر أن نحو ثلث الروس (29%) يعتبرون الحكم على نافالني «غير عادل»، مقابل 48% رأوا العكس أن الحكم على نافالني حكم مستحق.
وكان نافالني حَمَّلَ «فرقة قتلة» تابعة لجهاز الاستخبارات الداخلية الروسية (إف إس بي) المسؤولية عن محاولة تسميمه بأمر من الرئيس فلاديمير بوتين.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي