هذان العارضان الأكثر "انتشارا" لفيروس كورونا.. دراسة جديدة تكشف

الوعي بالطرق التي يمكن أن يؤثر بها فيروس "كوفيد-19" على الجسم، يسمح بإمكانية وضع سياسات فعالة وتغييرات سلوكية على مستوى العالم. وحللت دراسة جديدة بيانات أكثر من 24000 مريض من 9 دول، بما في ذلك المملكة المتحدة والصين والولايات المتحدة، لتحديد الأعراض الشائعة. وكشفت المراجعة الدولية، التي جمعت بيا


علماء يدقون ناقوس الخطر ومنظمة الصحة تقرّ باحتمال انتشار كورونا جوا

د. أسامة أبو الرُّب اعترفت منظمة الصحة العالمية الثلاثاء- بظهور أدلة بشأن انتقال عدوى فيروس كورونا المستجد المسبب لمرض كوفيد-19 في الجو، بعد أن دقت مجموعة من 239 عالما دوليا ناقوس الخطر بشأن هذا النوع من الانتقال. وقالت المسؤولة في منظمة الصحة بينيديتا أليغرانزي خلال مؤتمر صحافي عبر الإنترنت "نق


قتل 200 مليون في القرن 14.. الموت الأسود يظهر في الصين

د. أسامة أبو الرُّب أصدرت السلطات في مدينة بيان نور بمنطقة منغوليا الداخلية الصينية تحذيرا يوم الأحد، وذلك بعد يوم واحد من إبلاغ مستشفى عن حالة يشتبه في أن تكون طاعونا دبليا (Bubonic plague)، لدى راعي ماشية. والطاعون الدبلي يطلق عليه تاريخيا اسم "الموت الأسود"، وسبّب وباء عالميا ضرب أوروبا وآسيا


قبل 7 سنوات.. شبيه كورونا ظهر في منجم يعج بالخفافيش

في الأشهر الماضية، كثرت الاتهامات للصين بالتستر عن كورونا وسط تقارير إعلامية واستخباراتية تحدثت على أن الفيروس المستجد قد يكون تسرب من أحد مختبرات ووهان. وفي أكثر من مرة نفت الصين هذه الاتهامات، معتبرة إطلاقها بمثابة حملة تشويه ضدها. إلا أن مفاجأة من العيار الثقيل تفجرت مؤخراً بهذا الخصوص، حيث كش


6 أشهر والفيروس يفتك بالبشر.. هذا ما يخيف العلماء من لغز كورونا

بعد ستة أشهر من انتشار فيروس كورونا، لا تزال الألغاز تحيط بهذا الوباء القاتل الذي أدى إلى إصابة الملايين وموت مئات الآلاف حول العالم. الجائحة حفزت العالم لإحداث ثورة بحثية حيث يتسابق الجميع لكشف ألغاز الفيروس وإيجاد لقاح يقي منه، وعلاج يشفي المرضى. ما عرفه العلماء عن هذا الفيروس لا يتجاوز، كيفية


الصحة العالمية تدعو الدول لـ"الاستفاقة": كورونا يتحوّر

قالت مسؤولة كبيرة في منظمة الصحة العالمية إن حوالي 30% من بيانات تسلسل الجينوم المأخوذة من عينات الفيروس المسبب لمرض كوفيد-19 التي جمعتها منظمة الصحة العالمية تظهر علامات على حدوث طفرة، لكن لا يوجد دليل على أن تلك الطفرة تؤدي إلى مرض أشد خطورة. وقالت سمية سواميناثان، كبيرة العلماء في منظمة الصحة


كورونا يودي بأكثر من 520 ألف شخص حول العالم

أودى فيروس كورونا المستجدّ بحياة ما لا يقل عن 521,384 شخصا في العالم منذ أن أعلنت الصين رسمياً ظهوره في كانون الأوّل/ديسمبر، وفق تعداد لوكالة فرانس برس استناداً إلى مصادر رسميّة حتى الساعة 11,00 ت غ الجمعة. وسُجّلت رسميّاً إصابة أكثر من 10,887,320 شخصا في 196 بلداً ومنطقة بالفيروس منذ بدء تفشيه،


50 ألف إصابة بكورونا بأميركا.. وقفزة بكولومبيا والبرازيل

سُجّلت نحو 52,898 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجدّ في الولايات المتحدة خلال 24 ساعة، وهو رقم قياسي منذ بداية الوباء، حسب إحصاء لجامعة جونز هوبكنز، الأربعاء، الساعة 20,30 بالتوقيت المحلي. وبذلك، يرتفع إجمالي الإصابات بكوفيد-19 في الولايات المتحدة إلى نحو 2,7 مليون. وسجّلت البلاد أيضا 706 وفيات ب


العالم يترقب إنفلونزا جديدة.. والصحة العالمية: احذروا!

في الوقت الذي لا يزال فيه العالم يصارع فيروس كورونا المستجد، متخوفا من موجة ثانية مقبلة للوباء الذي حصد أرواح أكثر من نصف مليون انسان، صدم بأنباء أخرى قادمة من الصين تفيد بظهور مرض آخر. فبعدما أعلن علماء صينيون ظهور فيروس جديد اسمه G4 EA H1N1 واصفين المرض بأنه سلالة جديدة من الإنفلونزا المنتقلة م


نصيحة من حاصل على نوبل بالطب تحميك من "كورونا" بثانية

طريقة جديدة تحميك من "كورونا" المستجد بثانية واحدة تقريبا، ينصحك بها عالم شهير، حاصل في 1998 على جائزة نوبل بالطب، وهو الأميركي Louis Ignarro البالغ 79 سنة، وتجدها في تقرير نشرته مجلة ScienceAlert العلمية بعددها الحالي. القيام بالنصيحة من أبسط ما يكون: إغلاق الفم واستنشاق الهواء من الأنف فقط. أما


قد يسبب جائحة عالمية.. اكتشاف فيروس جديد في الصين مصدره الخنازير

اكتشف علماء سلالة جديدة من فيروسات الإنفلونزا، يُحتمل أن تتسبب في جائحة جديدة بالصين، وقد ظهرت السلالة مؤخرا في الخنازير ولكن يمكن أن تصيب البشر، حسب تقرير  جديد لمحطة بي بي سي. ويشعر الباحثون بقلق شديد من إمكانية تحور الفيروس وانتقاله بسهولة من شخص لآخر، ما قد يؤدي إلى تفش عالمي. ويقولون إن


منظمة الصحة العالمية: وباء «كوفيد - 19» أبعد ما يكون من نهايته

جنيف - حذرت منظمة الصحة العالمية، اليوم الاثنين 29-6-2020، من أن وباء «كوفيد - 19» أبعد ما يكون من نهايته، داعية العالم إلى التصرف بدءاً من الآن دون انتظار لقاح، حسب ما نقلته وكالة الصحافة الفرنسية. وصرح المدير العام للمنظمة تيدروس أدهانوم غيبريسوس في مؤتمر صحافي عبر الإنترنت: «غد


10 دروس تعلمها الأطباء من كورونا

خلال الأشهر الستة التي انقضت منذ بدأ فيروس كورونا المستجد ينتشر في مختلف أنحاء العالم تعلم الأطباء في المستشفيات الكثير عن كيفية معالجة المصابين بمرض كوفيد-19 الذي قد يؤدي إلى الوفاة وينتج عن الإصابة بالفيروس. ما تعلمه الأطباء عن كوفيد-19: * أن المصابين بالفيروس عرضة بدرجة أكبر للإصابة بالجلطات


الصحة العالمية: الفيروس يتراجع صيفاً وينقض في الخريف

"الملايين قد يفقدون حياتهم في الموجة الثانية".. بتلك الكلمات القاسية، كررت منظمة الصحة العالمية تحذيراتها، مؤكدة أن الوباء لم ينتهِ على الإطلاق، متوقعة أن يتراجع في الصيف ليعاود نشاطه في الخريف، كما حصل خلال سيناريو الإنفلوانزا الإسبانية. فمع مشارفة عدد ضحايا فيروس كورونا النصف مليون وفاة، نبه ال


دراسة: شمس الصيف تقتل فيروس كورونا بنسبة 90% في 30 دقيقة فقط

كشفت دراسة جديدة أن أشعة الشمس القوية تتسبب في انحلال فيروس كورونا خلال 30 دقيقة فقط، حيث يدعي الخبراء أن الموجة الحارة الحارقة هذا الأسبوع يمكن أن تساعد في خفض معدلات انتقال الفيروس التاجي لأن أشعة الشمس القوية يمكن أن تقتل الفيروس في 30 دقيقة. وعلى الرغم من أن التجمعات ارتبطت بارتفاع معدل انتقا


من نمر مفترس إلى قط بري.. هل تراجع كورونا؟

مازال فيروس كورونا المستجد يشغل العالم منذ تفشيه في ديسمبر/كانون الأول الماضي حتى اليوم بانتظار أبحاث جديدة واختبارات تشفي الغليل وتوصل للهدف المنشود. وفي آخر صيحات الجائحة، رجح أخصائي إيطالي بالأمراض المعدية قرب اختفاء الوباء من تلقاء نفسه، وذلك في ظل انخفاض قوته وتحوله من "نمر مفترس" قبل عدة أشهر


الصحة العالمية تدق ناقوس الخطر: العالم دخل مرحلة خطيرة من وباء كورونا

حذرت منظمة الصحة العالمية اليوم الجمعة 19 يونيو/حزيران، من أن العالم دخل "مرحلة خطيرة" من جائحة كوفيد-19، مع بدء الدول تخفيف قيود العزل والتنقل. وأعلن مدير عام المنظمة تيدروس أدهانوم غيبريسوس خلال مؤتمر صحافي افتراضي "دخل العالم مرحلة جديدة وخطيرة. الكثير من الناس بالتأكيد تعبوا من البقاء في بيوت


دراسة كندية تربط بين كورونا وإصابات غريبة بالأعضاء التناسلية

قال باحثون من جامعة "بريتيش كولومبيا" الكندية إن وباء كورونا قد يكون السبب في تشوهات وإصابات رصدت بشكل أكبر في الأعضاء التناسلية الذكورية مؤخرا، وفق ما نقلت صحيفة "فانكوفر آيلاند". وخضع ستة رجال للعلاج من مثل هذه الإصابات في فيكتوريا الكبرى في غضون أسبوع، وهو أمر لم يحدث من قبل. وفي مقال من العد







شخصية العام

كاريكاتير

إستطلاعات الرأي