رحيل الجمايكي آخر أيقونات الريغي

2021-03-03 | منذ 1 شهر

مع بوب مارلي وبيتر توش، أّسس ويلر فرقة «ذي ويلرز»

انطفأ الثلاثاء 2 مارس/أذار، أسطورة الريغي الجمايكي باني ويلر (1947 – 2021) عن 73 عاماً في أحد مستشفيات العاصمة الجمايكية كينغستون، مختتماً بذلك حقبة موسيقية كاملة.

الخبر الذي أعلنته وزارة الثقافة الجمايكية لم يأت على ذكر سبب وفاة آخر أيقونات حركة الريغي الشهيرة في جمايكا والعالم.

مع بوب مارلي وبيتر توش، أسّس ويلر فرقة «ذي ويلرز» (The Wailers) التي أسهمت بشكل أساسي في جعل موسيقى الريغي ظاهرة عالمية.

وقد بقي ويلر آخر أحياء الفرقة الشهيرة، بعد وفاة مارلي بالسرطان سنة 1981، وبعدما قضى بيتر توش في حادثة قتل بعدها بـ 6 سنوات.

 تعرف ويلر إلى بوب مارلي باكراً، والتقيا معاً برائد موسيقى الريغي جو هيغز الذي شجّعهما على تأسيس الفرقة مع توش، وقام بتعليم الثلاثي الموسيقى، إلى أن أطلقت الفرقة ألبومها الاّوّل سنة 1965 بعنوان «ذي ويلينغ ويلرز».

منذ السبعينيات، استقلّ ويلر عن الفرقة، بعد الشهرة الكبيرة التي حقّقتها، والحفلات التي أحيتها حول العالم، لاعتقاده بأن الشهرة تقضي على الإبداع. هكذا دشّن المغني وعازف الإيقاع تجربته المنفردة مع ألبومه الأوّل Blackheart Man سنة 1976، تبعه ألبوم «احتجاج» بعد عام، تلتهما ألبومات عدة تعدّ من أبرز أعمال الريغي الكلاسيكية في العالم. تجربة موسيقية طويلة، توّجتها ثلاث جوائز «غرامي» منها اثنتان لأفضل ألبوم ريغي.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي