تاريخ حافظات النقود قديماً

متابعات الأمة برس
2020-12-03 | منذ 3 شهر

حافظات النقود التي نعرفها، لم تكن بطبيعة الحال كما هي عليه اليوم بشكل دائم، فشكلها والغاية منها كانا مختلفين بشكل كلي. تاريخ حافظات النقود يعود بنا إلى العصور القديمة، وتطورها يرتبط باستخدام العملات النقدية، ثم الانتقال إلى العملات الورقية ثم تبدلها مع تبدلات المجتمع لتصبح ما هي عليه اليوم. 

المحفظة في العصور القديمة

الاكتشاف المذهل والنادر والذي يحدد لنا بداية مبدأ المحفظة هو المحفظة التي تعود إلى «أوتزي -رجل الجليد» الذي عاش قبل ٣٤٠٠ سنة قبل الميلاد. المحفظة التي تم العثور عليها كانت معلقة بخصر المومياء. ففي العصور القديمة كان الصيد والبحث عن الطعام ضرورياً للبقاء وجزءا من الحياة اليومية لأسلافنا، وعليه كان من الضروري ابتكار شيء ما يتسع لما يحتاج إليه الشخص ويسمح له في الوقت عينه باستخدام يديه للصيد.

المحفظة عند الإغريق والرومان

الإغريق واليونان حملوا «أكياسا» معلقة إلى خصورهم بشكل واضح أو مخبأة داخل ردائهم. وقد تمكن علماء الآثار من العثور على عدد من المحفظات هذه في مواقع يونانية ورومانية عديدة. والمثير للدهشة أنه حتى في المواقع الخاصة ببومبي، التي كما يعرف الجميع تدمرت، تم العثور على أنواع مختلفة من المحفظات التي تستخدم للنقود المعدنية. وهذه الاكتشافات تظهر مدى أهمية الأنواع الأولى القديمة لحافظات النقود لهذه الحضارات القديمة.

 

المحفظة في عام ١٣٠٠

المحفظة التي نألفها بدأت بالظهور بشكلها الأولي منذ عام ١٣٠٠ فخلال هذه الفترة بدأت تصبح أقل حجماً لأنه لم يعد هناك حاجة لحمل المؤن والأطعمة بل بات الهدف الوحيد للمحفظة هو حمل النقود المعدنية وبطاقات التواصل والاتصال

موضوع يهمك : أغلى ماركات الساعات

البطاقات هذه كانت عبارة عن بطاقة صغيرة تستخدم لأغراض اجتماعية، وكان الزائر يترك ملاحظة مكتوبة بخط اليد لتركها في منازل الأصدقاء الذين كانوا خارجه عند زيارتهم. ولكن ورغم تقلص الحجم المحفظة كانت تربط بحزام عند الخصر.

المحفظة في عصر النهضة

خلال عصر النهضة كانت المحفظات تتنوع في الشكل والتصميم فكان هناك البسيط والمزخرف ولأنها كانت ما تزال يتم وضعها حول الخصر فكانت بارزة وظاهرة وهذا ما جعل عمليات السرقة ترتفع بشكل ملحظوظ.

ظهور العملة الورقية

بدأت حافظات النقود تتخذ شكلاً مألوفا في منتصف القرن السابع عشر ويعود ذلك إلى البدء بالاعتماد على العملة الورقية عام ١٦٩٠ والرحالة مثل ماركو بولو الذين عادوا من الشرق ونقلوا معهم مفهوم العملة الورقية إلى العالم الجديد.

 أفضل ماركات حافظات النقود في عصرنا الحالي

مونت بلانك - Montblanc

شركة لا تحتاج إلى تعريف، فهي توفر كل ما هو فاخر وجميل وأنيق فهي وبكل بساطة مرادف للجودة الفاخرة التي لا يتجاوزها الزمن. الشركة المتخصصة بمعدات الكتابة منذ العام ١٩٠٦ بدأت بإنتاج حافظات النقود الجلدية الفاخرة منذ العام ١٩٢٦.

هنتلي- Hentley

 حافظات نقود هنتلي مصنوعة يدوياً من الجلد الإيطالي الفاخر. الماركة توفر موديلات رائعة تتسع للبطاقات وللمال ومع ذلك تحافظ على شكلها الأنيق الخلاب.

هاربر لندن- Harber London

ماركة هاربر لندن خيار مثالي للرجل الذي يبحث عن كل ما هو مميز. فاخرة وعصرية وعملية ورغم تصميمها «النحيل» ولكن يمكنها أن تتسع لـ ١٦ بطاقة.

بوتيغا فينيتا- Bottega Veneta

شركة تنتج البضائع الجلدية الفاخرة منذ العام ١٩٦٦ وهي تملك سمعة لا غبار عليها حين يتعلق الأمر بالمنتجات الجلدية خصوصاً وأنها إبتكرت تقنية التشابك في التصاميم الجلدية.

بيلروي- Bellroy

ماركة تجسد معنى الحرفية التي تظهر في كل تفصيل من تفاصيلها. الشركة النمساوية تستخدم أفخر أنواع الجلود الأوروبية لصناعة حافظات النقود التي تأتي مع ضمانة ٣ سنوات.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي