ايرانتركيابنغلاديشباكستانإندونيسياماليزيانيجيرياافغانستان

علييف يؤكد التزام باكو ويريفان باتفاق وقف إطلاق النار في قره باغ

2020-11-21 | منذ 1 أسبوع

الرئيس الأذربيجاني إلهام علييف

أكد الرئيس الأذربيجاني إلهام علييف على التزام باكو ويريفان باتفاق وقف إطلاق النار في قره باغ، مشيدا بجهود روسيا لتحقيق الاستقرار في الوضع وإجراءات قوات حفظ السلام الروسية في المنطقة.

وقال علييف خلال لقائه مع وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو في باكو، السبت 21نوفمبر2020، "سنناقش القضايا المتعلقة بتنفيذ البيان الثلاثي الذي وقعه رؤساء روسيا وأذربيجان ورئيس وزراء أرمينيا. ونعتقد أنه يتم تنفيذ بنود الاتفاق بنجاح، وهذا يدل مرة أخرى على استعداد الجانبين الأذربيجاني والأرميني لوضع حد للنزاع طويل الأمد والدخول في البحث عن حل سياسي للأزمة".

بالإضافة إلى ذلك، أعرب علييف عن امتنانه لشويغو وبوتين "لمشاركتهما النشطة في إعداد واعتماد هذه الوثيقة الهامة".

وقال شويغو خلال لقائه مع رئيس الوزراء الأرميني نيكول باشنيان في يريفان، "إن الحفاظ على السلام في منطقة قره باغ يعتبر أحد الأولويات بالنسبة لنا، ونحن نتخذ جميع التدابير لدعم الاستقرار في المنطقة، وقد أشرتم إلى عدد من الأعمال التي نقوم بتنفيذها، من بينها تبادل جثامين الضحايا، وتبادل الأسرى والمعتقلين لكي يتمكنون من العودة إلى ذويهم".

وأشار وزير الدفاع الروسي إلى عودة أكثر من 7 ألاف نازح إلى منازلهم في قره باغ.

كما دعا وزير الدفاع الروسي وزير الدفاع الأرميني لتنظيم رقابة صارمة على الالتزام بنظام وقف إطلاق النار في قره باغ لتجنب الاستفزازات.

يذكر أن أرمينيا وأذربيجان وقعتا برعاية روسيا، اتفاقا لوقف إطلاق النار في ناغورني قره باغ، دخل حيز التنفيذ في الـ 10 من نوفمبر/ـشرين الثاني الجاري، وأعلن الكرملين أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ونظيره الأذربيجاني إلهام علييف ورئيس وزراء أرمينيا نيكول باشينيان وقعوا إعلانا مشتركا حول وقف شامل لإطلاق النار في قره باغ.

وينص إعلان وقف إطلاق النار على توقف القوات الأرمينية والأذربيجانية عند مواقعها الحالية، وانتشار قوات حفظ السلام الروسية على امتداد خط التماس في قره باغ والممر الواصل بين أراضي أرمينيا وقره باغ.



إقرأ أيضاً


التعليقات

لا توجد تعليقات حتى الآن ، كن أول المعلقين

إضافة تعليق





كاريكاتير

إستطلاعات الرأي